من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | السبت 21 يوليو 2018 08:01 مساءً
اخبار وتقارير

مصادر خاصة تكشف كيف يتاجر الحوثي بالأطفال غرب اليمن .. تفاصيل

الحديدة - نافذة اليمن - خاص الجمعة 05 يناير 2018 06:54 مساءً

فادت مصادر خاصة لـ"نافذة اليمن" في وادي زبيد غرب اليمن ان مليشيا الحوثي تقوم بمراقبة الأحياء السكنية واختطاف الأطفال من منازلهم.

وأوضحت المصادر ان المشرفين الحوثيين يقومون بإقتحام المنازل وإختطاف الأطفال ومن ثم يتم أخذهم إلى أماكن مجهولة لتدريبهم والزج بهم إلى جبهات القتال .

وقالت إحدى أمهات الختطفين في وادي زبيد لـ"نافذة اليمن" التي رفضت الكشف عن اسمها خوفا على بقية أطفالها ورمزت لإسمها بـ "س.ع.م" ان مليشيا الحوثي إختطفت إثنان من أطفالها وتم نقلهم إلى مكان مجهول.

وكشفت الأم أنها وبعد ان اختطفت العناصر الحوثية اثنان من أطفالها ذهبت إلى المشرف العام للحوثيين وسئلته عن أطفالها فرد عليها بالقول "إن اردتي أطفالك إدفعي المال لتعزيز المجهود الحربي والا لن يعود إليك أطفالك فهم يقاتلون ما أسماهم العدوان والدواعش" حد قوله.


وأضافت والدموع على وجنتيها "لم يكن لدي سوى خمسة الاف ريال فقط وهو ماكنت مدخره لإطعام أولادي وهذا المبلغ بالطبع صغير ومرفوض أكيد من المشرف الحوثي ما أضطرني لأخذ ما لدي من ذهب وبيعه لأجلب المال إلى المشرف الحوثي الذي بدوره اخذه وأفرج عن أحد أطفالي وهو الاصغر سنا فقط أما طفلي الآخر رفض الإفراج عنه وأحتج لي بالقول ان التحقيق لم يكتمل بعد.

ويرى مراقبون أن مثل هكذا أعمال وإنتهاكات يقوم بها الحوثيين بحق المدنيين الابرياء وخصوصا الاطفال في منطقة وادي زبيد من إستغالهم وذويهم يعد مؤشرا خطيرا ويجب الوقوف صفا واحدا لوقف مثل هكذا إنتهاكات.

ويواجه الأهالي في منطقة وادي زبيد الكثير من الانتهاكات الجسيمة والاختطافات للاطفال والشباب ومن ثم المبايعة لا أرجاعهم أو إستغلالهم بالزج بهم في محرقة حربهم العبثية ضد اليمنيين.