من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | الأحد 27 مايو 2018 12:40 مساءً
مجتمع مدني

البدء بدورة تدريبية حول برنامج الإشراف الداعم والمتابعة أثناء الخدمة لمراكز التغذية العلاجية

عدن - نافذة اليمن السبت 05 مايو 2018 08:56 مساءً

بدأت صباح اليوم فعاليات الدورة التدريبية الخاصة بتدريب مدربين على برنامج الإشراف الداعم والمتابعة أثناء الخدمة لمراكز التغذية العلاجية للأقسام الداخلية  T.F.C )) والتي تنظمها إدارة التغذية بوزارة الصحة العامة والسكان بالتعاون مع منظمة الصحة العالمية ومنظمة الأمومة والطفولة"يونيسيف" وتستمر حتى الـ16 من الشهر الجاري.

وفي افتتاح الدورة ألقت مدير إدارة التغذية بوزارة الصحة الدكتورة لينا الإرياني كلمة رحبت في مستهلها بالمتدربين والبالغ عددهم 25 متدربا يمثلون 11 محافظة يمنيةهي :(أمانة العاصمة ، صنعاء ، عدن ، إب ، تعز ، الجوف ، مأرب ، حجة ، عمران ، صعدة ، وذمار.

وقالت إن الجميع يعولون على هذه الكوكبة من المتدربين باعتبارهم ممثلين للعديد من المحافظات اليمنية والتي توجد فيها مراكز تغذيه علاجه مرجعية  للتعامل مع حالات سوء التغذيه التي يصاحبها مضاعفات طبيه أخرى تهدد حياة الأطفال .

وفي حديثها الذي خصت به " مجلة اليمن الطبية" أكدت الدكتورة لينا الإرياني على أن عملية اختيار هؤلاء المتدربين جاءت وفقا لمعايير وشروط معينة من أهمها أن يكون المتدرب قد سبق والتحق بدورات سابقة في معالجة حالات سوء التغذية " الحاد ـ الوخيم" في تلك المراكز.

وقالت " نحن في البداية كنا نستقبل المتدربين وفقا لترشيحات تتم عبر مكاتب الصحة بالمحافظات"  لكننا للاسف نجد ان معظم الترشيحات غير مسئوله ولاتطبق فيها المعايير الفنية ولاهمية موضوع التدريب من اجل الاشراف الداعم لتلك المراكز  وضعنا خطة مع منظمتي الصحه العالميه واليونسيف  أن نفتح باب المنافسه للمتقدمين بمثل هذه الدورات  وتم عمل الإعلان داخلي وعبر مواقع التواصل الاجتماعي بلغنا جميع المنسقين بالمعايير للراغبين دخول مثل هذه البرامج التدريبيه وتم استقبال المتقدمين مع ملفاتهم وكافة السيره الذاتيه للمرشحين

تمت عملية الفرز  بواسطة فريق من إدارة التغذية ومنظمة الصحة العالمية واليونيسيف وتم اختيار عدد معين من المتدربين وتم إبلاغه بمذكرة رسميه للمحافظات المشاركه  بالذين تم اختيارهم من أجل  تمكينهم من الحضور وعمل كافة التسهيلات

وأكدت الإرياني بأن معظم مكاتب الصحه با المحافظات تعاملوا بمسئوليه عاليه   وسهلوا كافة الاجراءات  للمرشحين  وتقدمت بالشكر لهم جميعا

كما أكدت على المشاركين بأن التدريب هو مرحله ثانيه لتأكيد اختيار جميع المرشحين

وان هذا الإجراء هو حرصا منها على حياة الأطفال

 ونوهت الدكتورة لينا الإرياني إلى أنه سيكون لدى الفريق المتدرب مهام كثيرة ومتعددة سيتم التعرف عليها من خلال هذه الدورة منها الإشراف الداعم لجميع كوادر مراكز التغذية العلاجية المرجعية في المحافظات والمديريات والتي تقدم في الوقت الحالي خدماتها التغذوية والعلاجية ، إضافة إلى تلافي أية قصور قد تحدث داخل المركز الواحد والعمل على التدريب أثناء الخدمة وغيرها من المهام الكثيرة.

من جانبه تحدث مدير عام التعاون الفني والعلاقات الدولية الدكتور زياد عبدالمغني إلى الحاضرين المشاركين في الدورة وقال إن الهدف من إقامة مثل هذه الدورات هو المساهمة تقوية قدرات العاملين في مراكز سوء التغذيه من أجل التقليل من وفيات الأطفال الناجمة عن سوء التغذيه سوء التي يمكن ان تحدث في مراكز المعالجه TFC بالمحافظات..

مشيرا إلى أن دور المتقدمين لهذا الدورة سيكون كبيرا مشددا على ضرورة الاهتمام بمواد الدورة معربا عن امله بأن تعود مخرجات هذه الدورة بالفائدة على الجميع في الإسهام على التغلب على مشاكل سوء التغذية

  كما ألقيت كلمة عن المنظمات الدولية الداعمة من قبل مدير مكتب منظمة الصحة العالمية في صنعاء الدكتورة إشراق الفلاحي ، أكدت فيها حرص المنظمات الدولية على جودة العمل والذي قالت بأنه لا يأت من فراغ وإنما من خلال تأهيل كوادر قادرة على معرفة مكامن الأخطاء والعمل على إيجاد حلول ومعالجات وتقديم النصح والمشورة سواء للكوادر المتواجدة في المراكز التغذوية أو للمواطنين وخصوصا الأمهات كالتعريف بأهمية الرضاعة الطبيعية كوسيلة مثلى للوقاية من سوء التغذية.

وقالت "إننا ومن خلال هذه الدورة نحرص على أن يكون المتدربين أعيننا وأيدينا".

بعد ذلك بدأت محاضرات الدورة التدريبية والتي تهدف إلى إكساب المشاركين معارف ومهارات معرفية واتصالية وتطبيقية في إدارة وتنفيذ المهام الرئيسية في مراكز المعالجات الداخلية T.F.C -L.Y.C.F.