من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | الثلاثاء 23 أكتوبر 2018 10:16 مساءً
مال واعمال

تفعيل الأجواء المفتوحة للطيران بين الإمارات وأميركا

نافذة اليمن ـ متابعات السبت 12 مايو 2018 06:15 مساءً

رحبت دولة الإمارات العربية المتحدة اليوم بنتائج المحادثات الأخيرة حول الطيران المدني مع الولايات المتحدة حيث اتفق الجانبان على تصديق اتفاقية النقل الجوي بينهما في عام 2002 ATA وفقاً للمبادئ الأساسية لاتفاقية الأجواء المفتوحة.

ونقلت وكالة الأنباء الإماراتية عن يوسف العتيبة سفير الإمارات لدى الولايات المتحدة " إن دولة الإمارات العربية المتحدة سعيدة للغاية لأن إتفاقنا مع الولايات المتحدة بهذا الشأن سيحافظ على كافة مزايا اتفاقية الأجواء المفتوحة للمسافرين وشركات الخطوط الجوية فضلاً عن شركات الطيران في البلدين وفي جميع أرجاء العالم".

وأضاف انه "ستظل كافة شروط وأحكام اتفاقية النقل الجوي بما في ذلك حقوق "الحرية الخامسة" كما هي كاملة دون المساس بها مع حرية شركات الطيران والأمريكية للاستمرار في إضافة خطوط رحلات وتعديل الخدمات".

ووفقا للبيان فإن شركات الخطوط الجوية في كلا البلدين لديهما الحرية في الاستمرار في إضافة أو تقليص أو تعديل الرحلات والخدمات المتوائمة والمتسقة مع الأحكام العامة لاتفاقية ATA لعام 2002. وعادة ما تسمح هذه الحقوق لشركات الطيران في الولايات المتحدة ودولة الإمارات العربية المتحدة بتشغيل خدماتها الى دولة أخرى من خلال مقاطعات ثالثة، فشركة الشحن المعروفة "فيدكس" ومقرها الولايات المتحدة تعتبر أكبر مشغل للخدمات التي تستخدم حقوق "الحرية الخامسة" حيث تحافظ على مركز إقليمي لها في دبي. كما أن شركة طيران الامارات ومقرها دبي تقوم بتشغيل رحلتين يومياً من نوع "الحرية الخامسة" عبر أوروبا.

كما أشارت دولة الإمارات الى أن التقارير المالية لشركات طيرانها الدولية تتماشي مع معايير المحاسبة العالمية، وأن جميع شركات الطيران المعنية ستستمر في تمويل أنشطتها التجارية بما يتفق مع ظروف السوق.