من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | الثلاثاء 23 أكتوبر 2018 10:26 مساءً
اخبار وتقارير

إقرار حوثي جديد لأسعار المشتقات النفطية في صنعاء .. تفاصيل

عدن - نافذة اليمن الثلاثاء 15 مايو 2018 11:30 مساءً

أقرت شركة النفط في صنعاء، تسعيرة جديدة للمشتقات النفطية في الأسواق المحلية، صباح الثلاثاء، في جميع المحافظات الواقعة تحت سيطرة مليشيا الحوثي.

ومنذ الساعات الأولى من اليوم رفعت محطات الوقود في العاصمة صنعاء سعر مادتي البنزين والديزل إلى 365 ريال لليتر الواحد، مقابل 360 ريال لليتر، وفق السعر التجاري المعتمد من تجار المشتقات النفطية سابقاً.

وقال مصدر مقرب من شركة النفط في صنعاء، إن التسعيرة الجديدة تأتي وفقاً لإتفاق مبرم بين تجار المشتقات النفطية، وشركة النفط، يوم أمس، عازياً السبب، إلى تفادي أزمة يقف خلفها تجار المشتقات النفطية، الذين عمدوا إلى نقض محضر إتفاق أبرم بينهم وبين الشركة، والذي حدد قيام الشركة بتسويق المشتقات النفطية من ميناء الحديدة إلى الأسواق المحلية، بآلية موحدة وبسعر محدد، وإكتفاء التجار بالإستيراد فقط، وذلك حتى تستعيد شركة النفط نشاطها في السوق المحلي.

وبعد دخول الإتفاق حيز التنفيذ منذ أكثر من أسبوع، طالب التجار بوقف العمل بالإتفاق، والعودة إلى الوضع السابق، والذي يخولهم بالقيام بتسويق وارداتهم من المشتقات النفطية من دون تدخل شركة النفط، وهو ما رفضته الشركة متمسكة بالإتفاق.

ويتهم التجار الشركة بالفشل، وعدم تسويق النفط بحسب الإتفاق، ونتيجة لذلك الخلاف، شهدت أسواق محافظة الحديدة، أزمة في المشتقات النفطية خلال اليومين الماضيين، كما هدد الخلاف كافة الأسواق المحلية، بأزمة خانقة في المشتقات النفطية.

واتضح أن جوهر الخلاف، هو سعر المشتقات النفطية، وليس التسويق، وفق الإتفاق المبرم بين شركة النفط وتجار النفط يوم أمس، والذي بموجبة أعلنت شركة النفط في صنعاء إنتهاء أزمة المشتقات في الحديدة صباح اليوم، وتوفير كميات كبيرة من المشتقات النفطية للسوق المحلي.

وكان السعر السابق لدبة البنزين، سعة 20 ليتراً، يباع بسعر 7100 ريال، وحالياً تم رفع سعر الدبة إلى 7300 ريال.