من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | الخميس 15 نوفمبر 2018 10:39 مساءً
اخبار وتقارير

المنطقة الثانية تعلن وادي المنسي ومحيطه خالي من الألغام .. صور

السبت 18 أغسطس 2018 11:43 مساءً

أعلنت المنطقة العسكرية الثانية، وادي المنسي ومحيطه في غرب مدينة المكلا عاصمة محافظة حضرموت، منطقة خالية من الألغام والعبوات الناسفة التي زرعها تنظيم القاعدة الإرهابي قبل تطهيره من قبل قوات النخبة الحضرمية .

وقال الناطق الرسمي بإسم المنطقة العسكرية الثانية، هشام الجابري؛ بأن الفرق الهندسية تمكنت خلال الأشهر الماضية من تفكيك ما يزيد عن ( 2052) عبوة ولغم أرضي، زرعها تنظيم القاعدة الإرهابي، بوادي المسيني، في أماكن متفرقة، وعلى جنبات الطرق المؤدية للوادي ووسطها، كذلك رفع ما خلفه التنظيم الإرهابي من قذائف، وذخائر ومتفجرات، وغيرها من مخلفات الحروب؛ يأتي ذلك بعد نجاح عملية الفيصل، التي استهدفت التنظيم، غرب مدينة المكلا.

وأوضح الجابري أن العبوات الناسفة والألغام الأرضية شديدة الإنفجار زرعت لتفخيخ سبع طرق رئيسية المؤدية إلى وكر القاعدة، لإستهداف الجنود، وإلحاق الضرر بالمواطنين، حتى استطاعت قوات النخبة الكشف عن هذا المخطط، وأفشلته بنجاح عملية الفيصل، وطهرت مواقع التنظيم ونزعت الألغام عن معظم المواقع.

وأوضح "الجابري" أهمية إعطاء عمل نزع الألغام الأولوية، لما يشكله من خطر كبير على حياة المواطنين، حيث تمت عملية النزع بتعاون ودعم الأشقاء من قوات التحالف العربي، وفي مقدمتهم المملكة العربية السعودية، ودولة الإمارات العربية المتحدة، و اللتان ساهمتا وبشكل كبير في عملية تطهير وادي المسيني خلال عملية الفيصل، وبهذا تم تجنيب المنطقة من خطر كل أعمال ووسائل الدمار التي زرعتها عناصر الشر (الإرهابيون).

ومن جانبه قال رئيس الشعبة الهندسية بقيادة المنطقة العسكرية الثانية العميد صالح هيثم محضار؛ أن عملية تطهير وادي المسيني من الألغام استمرت على مدة عدة شهور نجحت من خلالها الفرق الهندسية من تطهير معظم الطرق من الألغام، شاكرا الدور الكبير للفرق الهندسية التي قامت به في عملية نزع الألغام، ومثمنا متابعة محافظ محافظة حضرموت قائد المنطقة العسكرية الثانية اللواء فرج سالمين البحسني، وإصداره توجيهات لإنجاح العمل.

وقد شكلت عملية الفيصل ضربة قوية للتنظيم الإرهابي في اليمن مؤكدة العزيمة الكبيرة لقوات النخبة الحضرمية بالمنطقة العسكرية الثانية في مكافحة الإرهاب و إستمرارية دعم وحرص قوات التحالف العربي لأجل إستقرار المنطقة ومساندتها في إستئصال عناصر الإرهاب وتأمين حياة المواطنين.

الجدير ذكره أن العناصر الإرهابية قد زرعت الآلاف من الألغام الأرضية والعبوات الناسفة بأحجام ضخمة في أجزاء واسعة من وادي المسيني غرب مدينة المكلا قبل عملية الفيصل لإعاقة حركة تقدم قوات النخبة وإلحاق الضرر بالمواطنين .