من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | الخميس 20 سبتمبر 2018 04:28 مساءً
اخبار وتقارير

الزبيدي يبعث برسائل هامة إلى الجنوبيين بمناسبة حلول عيد الأضحى

عدن - نافذة اليمن الاثنين 20 أغسطس 2018 11:15 مساءً

 

هنأ رئيس هيئة رئاسة المجلس الإنتقالي الجنوبي، اللواء الركن، عيدروس الزبيدي، قادة دول التحالف العربي بمناسبة حلول عيد الأضحى المبارك، كما هنأ شعب الجنوب والمقاومة الجنوبية التي أضحت على مشارف مدينة الحديدة والمسلمين بهذه المناسبة الدينية العظيمة .

وقال الزبيدي في بيان له -حصل (نافذة اليمن) على نسخة منه- "نجدها فرصة مناسبة لنجدد العهد الذي لا خيار لنا سواه، العهد الذي قطعناه للشعب الجنوبي العظيم باننا ماضون بثبات نحو تحقيق الهدف السامي والنبيل المتمثل في التحرير والاستقلال وبناء دولة الجنوب الفيدرالية على كامل أراضي الجنوب الطاهرة".

وأشار إلى أن عيد الأضحى يحل هذا العام والشعب الجنوبي يكافح كل صنوف الشر وداعميه، وقال "فالجنوبيون اليوم يستبسلون في محاربة ميليشيات الحوثي من أجل حماية أمننا الوطني، مشاركين دول التحالف العربي معركة الدفاع عن الامن القومي العربي. في الوقت الذي تستمر فيه حكومة الشرعية في ممارسة سياسة تعذيب الجنوبيين محاولة إضعافهم وثنيهم عن موقفهم ودفعهم واجبارهم على التنازل عن قضيتهم الوطنية".

وأضاف "يأتي هذا اليوم والوضع يدفعنا نحو التغيير لصناعة مستقبل أفضل نكون فيه بدون منغصات، مستقبلاً آمناً نكون فيه دولة مستقلة آمنة ينعم شعبها بحياة يسودها الرخاء والازدهار والسلام".

وأكد الزبيدي أن القوات الجنوبية المرابطة في الساحل الغربي وعلى مشارف مدينة الحديدة من اجل تحريرها بجانب دول التحالف العربي، لا تقبل الا بالنصر .. لافتاً إلى أن هذه القوات كسرت ظهر المحتل وكسروا شوكته، وأستطاعت قطع يداً فارسيةً امتدت ظلماً وعدواناً على الجنوب وأهله، لا يزالون في ساحات الوغى وسادتها يرسمون صورة واضحة للوفاء وعنوناً بارزاً للتضحية والشجاعة والإقدام ونصرة المظلوم.

كما أكد الزبيدي أن المجلس مستمر في العمل على تعزيز حضور قضية الجنوب العادلة، في الداخل والخارج، وأنه سوف يتعاطى بإيجابية مع كافة الجهود المبذولة من اجل السلام، وسيدرس أي خيارات تُطرح وسيتعامل معها بجدية إذا ما احترمت إرادة الشعب الجنوبي العظيم، وقدّرت نضاله، وتضمنت تحقيق أهدافه التي لا تنازل عنها .. لافتاً إلى أن المجلس سينقل تطلعات الجنوبيين وسيتمسك بها امام المجتمع الدولي بشكل واضح وصريح، ليثبت لهم ان الجنوب أصبح واقعاً عادلاً من الصعب تجاوزه أو تأجيله في أي حلول مستقبلية.