من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | الجمعة 14 ديسمبر 2018 06:48 مساءً
رياضة

والد محمد صلاح يكشف تفاصيل مشروعه الجديد في نجريج

الثلاثاء 09 أكتوبر 2018 09:08 مساءً

كشف صلاح غالي والد اللاعب المصري الدولي ونجم فريق ليفربول، عن المشروع الجديد الذي اعتمده ابنه وهو إنشاء معهد أزهري، ووحدة إسعاف في قرية نجريج التابعة لمركز بسيون بمحافظة الغربية.

تكلفة المشروع والحاضرين
اعتمد صلاح المشروع في 6 يونيو الماضي بتكلفة تتجاوز 18 مليون جنيه من نفقته الخاصة ورفض قبول أي مساعدة من الخارج.

وقال صلاح إنه سيدعو العديد من الشخصيات العامة والمسئولين لحضور افتتاح المشروع الخيري بقيادة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر الشريف، ووزيرة الصحة الدكتورة هالة زايد.

سبب اختيار صلاح لمشروع إنشاء المعهد
وأكد غالي أن إنشاء معهد أزهري كان أحمد أحلام صلاح، وعمل جاهدًا لتحقيقه لخدمة أهالي قرية نجريج التي كانت تفتقد وجود معهد أزهري بها، الأمر الذي كان يجعل الطلاب يقطعون مسافات طويلة للانضمام إلى المعاهد في القرى المجاورة.

حرص صلاح على إنشاء خدمات تفتقر إليها القرية
وأشار غالي إلى أن مؤسسة صلاح الخيرية تقدم المساعدات لأهالي القرية والقرى المجاورة، وأن صلاح يتابع العمل الخيري بنفسه.

جدير بالذكر أن اللاعب محمد صلاح يسعى دائمًا لمساعدة أبناء قريته بتقديم العديد من الخدمات التي يفتقروا إليها ويحرص على عدم الإعلان عليها ما يدل على حبه للخير وسعيه الدائم لخدمة قريته التي تربى فيها.

أطلق أهالي القرية على صلاح لقب صانع السعادة لما يفعله من أجل خدمتهم ومساعدتهم، بالإضافة إلى أنه حقق حلم المصريين بالوصول إلى كأس العالم في روسيا بعد 28 عاما بإحرازه هدفين في مباراة المنتخب المصري أمام الكونغو.

كما أنه تبرع بشراء حضانتين لمستشفى بسيون المركزي لخدمة الأطفال وتخفيفًا على أبناء قريته من السفر 50 كيلو لمدينة طنطا للمستشفيات بالإضافة إلى جهازي تنفس صناعي.

حرص صلاح ايضا على تغطية فناء مدرسة نجريج للتعليم الأساسي التابعة للإدارة التعليمية ببسيون بالرمال حغاظًا على حياة التلاميذ وصحتهم، ثم أطلقوا عليها مدرسة محمد صلاح تكريمًا له.