من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | الأحد 21 يوليو 2019 11:58 مساءً
رأي
الأربعاء 10 أبريل 2019 03:10 مساءً
قبل الثورة وبعد الثورة.. قبل الاستقلال وبعده.. قبل الوحدة وبعدها.. قبل الحرب وبعدها.. وهكذا دواليك يؤرخ اليمنيون للحقب المتتالية من حيواتهم بالأحداث الكبرى -السياسية والحربية منها بالذات- وهي
الثلاثاء 09 أبريل 2019 04:39 مساءً
      أولا : المقدمة القراء الكرام..   فإنه وبدون الدخول في جدلية التسلسل التاريخي لنشؤ المجتمع المدني وتطوره عبر التاريخ وفلسفته والأبعاد الايدلوجية له وبمدى ارتباطه بها, ومدى
الثلاثاء 09 أبريل 2019 11:57 صباحاً
  كل ما عمله الحراك الجزائري هو أنه أزاح الستارة عن القوة الحقيقية التي تدير الجزائر، الجيش. بو تفليقة كان ستارة كغيره من الرؤساء الذين سبقوه أمثال علي كافي واليمين زروال منذ مقتل الرئيس "بو
الثلاثاء 09 أبريل 2019 11:42 صباحاً
إذا افترضنا أن ما يحدث متزامناً في ليبيا والجزائر والسودان يعبّر عن حراك شعبي ورغبة جماعية في التغيير السياسي، ففي هذه الحالة نحن نشهد الفصل الثاني من الثورات العربية التي بدأت عام 2011.الفارق
الأحد 07 أبريل 2019 05:46 مساءً
  القراء الكرام.. تاسعا : أخيرا وليس آخرا قلنا سابقا بأن عملية " صناعة الوعي الإيجابي " ليست عملية سهلة وسريعة وبسيطة، لكنها عملية صعبة للغاية وشاقة وتحتاج إلى وقت طويل وطويل ولتضحيات جسيمة
السبت 06 أبريل 2019 08:17 مساءً
  القراء الكرام.. ثامنا : الصعوبات والعراقيل لعملية صناعة الوعي الإيجابي : قلنا سابقا بأن عملية " صناعة الوعي الإيجابي " هو السبيل الوحيد والأوحد لإخراج المجتمعات والشعوب والأمم المتخلفة
الجمعة 05 أبريل 2019 03:47 مساءً
  القراء الكرام.. سابعا : الشروط الموضوعية لإنجاح عملية صناعة الوعي الإيجابي : إن أي فرد من الأفراد أو مجتمع من المجتمعات أو شعب من الشعوب أو أية أمة من الأمم يعيش/تعيش أوضاعا متخلفة وجاهلة
الخميس 04 أبريل 2019 06:53 مساءً
  القراء الكرام...... سادسا : المؤهلون لصناعة الوعي الإيجابي قبل الدخول فيمن هم المؤهلون للقيام بعملية " صناعة الوعي الإيجابي " والإشارة إليهم لابد من الإشارة إلى نقطتين مهمتين هما: النقطة
الأربعاء 03 أبريل 2019 04:48 مساءً
  القراء الكرام.. خامسا : أهمية عملية صناعة الوعي الإيجابي  في سلسلة سابقة حول الوعي الأخلاقي تحدثنا عن أهمية الوعي الأخلاقي في حياة الأفراد والمجتمعات والشعوب والأمم، وهي تكاد تكون نفس
الأربعاء 03 أبريل 2019 11:15 صباحاً
طالما ارتبطت الوحدة بوجدان الإنسان العربي، حتى مع فشل الوحدة المصرية السورية في مطالع الستينيات الميلادية من القرن العشرين المنصرم ظلت الوحدة العربية تمثل عند الشعوب العربية حلماً تتجاوز به
الثلاثاء 02 أبريل 2019 08:03 مساءً
  القراء الكرام.. رابعا : مرتكزات صناعة الوعي الإيجابي وبناء على ما سبق نشره ،فإن عملية " صناعة الوعي " لكي تكون مثمرة وتحقق الأهداف والغايات المرجوة منها على أكبر شيء ممكن، لابد بأن تتوفر عدة
الاثنين 01 أبريل 2019 05:16 مساءً
  القراء الكرام.... ثالثا : شروط صناعة الوعي الإيجابي إن أي عمل يتم وضعه موضع التصور لإنجاه وإنجازه وتحقيق الأهداف والغايات المرجوة منه لابد بأن تتوفر الشروط المناسب لذلك، فإذا ما طبقنا ذلك
الاثنين 01 أبريل 2019 05:00 مساءً
  بَغْيٌ دخلت الجنة لأنها سَقَتْ كلباً.. وأخرى دخلت النار لأنها حبستْ هرّة. و كم من لحيةٍ كثّة تُعشّشُ وسطها العُثّة فلا تغُرَنَّكَ لحيته! وإذا كانت حيَّة طردت آدم وحرمه من الجنة، فرُبّ لحية
الأحد 31 مارس 2019 04:29 مساءً
  القراء الكرام.. أولا : المقدمة تحدثنا عبر هذه النافذة كثيرا عن الوعي عموما وعن بعض جوانبه خصوصا، وعن أهميته بالنسبة للإنسان الفرد والإنسان المجتمع، سوكا وفعلا وقولا وتصرفا ونظرة إلى الآخر
السبت 30 مارس 2019 05:58 مساءً
  القراء الكرام.. أما بعد : ثالثا : أهمية الوعي الأخلاقي قلنا فيما سبق بأن أي وعي من أنواعه أو أشكاله أو صوره لا يمكن له بأن يكون وعيا إيجابيا فعيلا وفعالا يؤتي ثمارة، سلوكا إيجابيا وواقعا
الجمعة 29 مارس 2019 09:00 مساءً
  القراء الكرام..   أما بعد :   أولا : المقدمة :   تحدثنا في أكثر من مقال سابق حول الوعي وتعريفه وأنواعه وأهميته في حياة الأفرادوالمجتمعات والشعوب والأمم وقلنا بأن سلوكيات الأفراد
الجمعة 29 مارس 2019 12:01 مساءً
  ذات مرة اتصل رجل أعمال يهودي أميركي، قريب من الحكومة الإسرائيلية، بالرئيس الراحل حافظ الأسد، وعرض عليه التوسط، ويروي أن الرد جاءه جافاً: «قولوا له لا يأتينا إلا ومعه خريطة الانسحاب».
الخميس 28 مارس 2019 04:51 مساءً
  القراء الكرام.. أما بعد : فإنه في يوم من الأيام وشهر من الشهور وسنة من السنين وعقد من العقود بل وقرن من القرون كنت شابا يافعا في بداية العشرينات من العمر أحمل هموم ليس وطني فقط بل أمتي
الخميس 28 مارس 2019 11:41 صباحاً
  الذين صمموا هذا الدور الذي تلعبه إيران في تخريب استقرار المنطقة كانوا يدركون منذ اليوم الأول أن استعداد إيران للقيام بهذا الدور لا يحتاج إلى أكثر من خطاب يقدمها كخصم ، وفعل على الارض
الأربعاء 27 مارس 2019 09:47 مساءً
  القراء الكرام..   خامسا : ثقافة " المثقفين الإنسانيين الكبار"   تحدثنا عبر هذه النافذة، وفي هذه السلسلة..المتواضعة في أولا وثانيا وثالثا ورابعا حول أهمية وجود مثقفين كبار ينقذون