من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | الأحد 22 سبتمبر 2019 08:17 مساءً
اخبار وتقارير

آخر المستجدات .. النخبة الشبوانية تسيطر على هذه المواقع في عتق والمحافظ وقيادات الإصلاح يفرون إلى العقلة

نافذة اليمن - خاص الجمعة 23 أغسطس 2019 01:07 صباحاً

قال مصادر في محافظة شبوة، أن قوات النخبة تمكنت من دخول مدينة عتق عاصمة المحافظة، بعد مواجهات مع قوات المنطقة العسكرية الثالثة الموالية لحزب الإصلاح التي رفضت الإنسحاب بناءاً على الإتفاق المبرم مساء الأربعاء بين السلطة المحلية والمجلس الإنتقالي الجنوبي .

وذكرت المصادر، أن قوات النخبة سيطرت على نقطة شارع درهم غرب عتق وكذا نقطة جردان شرق عتق بعد إحراق مركبة لقوات الإصلاح، في وقت أعلن فيه عدد من الجنود رفضهم القتال في صفوف الأخيرة ومغادرتهم مواقعهم بالتنسيق مع قوات النخبة .

جاءت هذه الأنباء في الوقت الذي تحدثت فيه مصادر محلية عن فرار محافظ المحافظة، محمد صالح بن عديو من عتق ولجوءه إلى معسكر العقلة المكلف بتأمين المواقع النفطية والذي يقوده الإخواني "علي ضرمان المرادي" .

فيما قال الصحفي الجنوبي، محمد علي الحريبي، على حسابه في تويتر، أن القوات الجنوبية تمكنت من السيطرة على منزل محافظ شبوة ومبنى الأمن العام والأمن السياسي ولواء حنيشان، فيما تشهد منطقة المطار قصف عنيف .

بالتزامن حمل وكيلا محافظة شبوة،احمد صالح عبدالحبيب الدغاري، سالم محسن الشيبه البابكري، محافظ المحافظة مسؤولية تطورات الأوضاع .. مؤكدين أنهم يخلون مسؤوليتهما من أي قرارات اتخذها أو سيتخذها الأخ محافظ محافظة شبوة محمد صالح بن عديو .

وأشار الدغاري والبابكري، إإلى أنه قد تم الاتفاق مع المحافظ بن عديو من قبل على تجنيب شبوة أي تصعيد عسكري، وأكد على التزامه بذلك وبأن ما يحصل في عدن سيحصل في عتق، لكنه نكث بالاتفاق واستمع إلى مستشاريه غير آبه بموقف القيادات الأخرى.

وقالا "ولذلك نحمل المحافظ وكل من يسانده ويقف معه كامل المسؤولية عما ستخلفه الأزمة من خسائر بشرية ومادية، وتمزيق للنسيح الإجتماعي وتعريض أمن المواطنين والمحافظة للخطر" .