إنفجار الوضع عسكريا في التربة بتعز وسقوط قتلى وجرحى

عدن - نافذة اليمن

انفجر الوضع عسكريا اليوم السبت، حيث سقط 8 جنود قتلى وجرحى خلال مواجهات بين مليشيا الحشد الشعبي المدعومة قطريا من جهة وقوات اللواء 35 مدرع من جهة اخرى في مدينة التربة جنوبي محافظة تعز.

وبحسب مصادر مطلعة فإن مليشيا الحشد الشعبي وقوات ما يسمى الشرطة العسكرية التابعة لمحور تعز شنو هجوم واسع على معسكر جبل صبران التابع للواء 35 مدرع الذي كان يقوده الشهيد عميد ركن عدنان الحمادي.

وتمكنت قوات اللواء35 مدرع من كسر الهجوم في معارك استمرت لساعات واسفرت عن سقوط قتيلين اثنين وسته جرحى.

وأفادت المصادر بأن اجتماع موسع يضم شخصيات اجتماعية وضباط عسكريين عقدا في منزل العزي نعمان بمدينة التربة في محاولة لتهدئه الأوضاع.

ويتعمد حزب الاصلاح ومحور تعز الى تفجير الوضع في مدينة التربة في مسعى لتوسيع النفوذ على حساب أهالي مدينة تعز.

يحذر موقع (نافذة اليمن) الصحف والمواقع الالكترونية من إعادة نشر اي مواد خاصة بالموقع دون الإشارة إلى المصدر .