بدأت بتعيين الشمساني .. خالد سلمان يكشف تفاصيل الخطة "ب" لضرب اللواء 35 مدرع

نافذة اليمن - عبود المنصري

آثار قرار تعيين قائد اللواء 17 مشاه الإخواني، عبدالرحمن ثابت شمسان المعروف بـ"الشمساني" قائداً للواء 35 مدرع، خلفاً للشهيد عدنان الحمادي، ردود أفعال غاضبة، فيما ذهب سياسيون للإشارة إلى أنه يأتي ضمن مخطط حزب الإصلاح لضرب اللواء .

وأكد السياسي اليمني، خالد سلمان، في تغريدات له بتويتر، أن قرار تعيين الشمساني كان ضمن الخطة "ب" بعد أن فشلت الخطة "أ" .

وقال "في تعز قيادات الإصلاح، شغالين على الخطة ب، بعد ان فشلت الخطة أ في ضرب اللواء، بفضل التفاف وصمود وتحدي الناس" .. مشيراً إلى أن الخطة ب تقضي بتعيين قائداً مقرباً منهم، من خارج الملاك القيادي للواء سيُقابل التعيين برفض الضباط والجنود وسيتم تسمية ذلك الرفض بالعصيان والتمرد .

وأضاف "سيجري إقتحام اللواء تحت يافطة إخماد التمرد ، وتصفيته عن طريق اما تغيير هيكليته او تذويبه بين الوية الأخوان" .. واصفاً تحركاتهم بإنه عمل أوغاد لا يهمهم كم الدم المراق .

 

 

وتأكيداً لما سرده خالد سلمان، تداولت صفحات عدد من نشطاء حزب الإصلاح والموالين لهم أنباء عن تعرض العميد الشمساني لكمائن أعاقت وصوله إلى مقر اللواء بمنطقة العين في مديرية المواسط جنوب تعز .

ويرفض جنود وضباط اللواء 35 مدرع قرار تعيين العميد عبدالرحمن الشمساني قائدا للواء .

ويعتبر حادث إغتيال قائد اللواء 35 مدرع، العميد الركن، عدنان الحمادي، أواخر العام الماضي، أحد مخططات حزب الإصلاح للإطاحة باللواء الذي وقف ضد مخططاته الرامية إلى أخونة الجيش .

يحذر موقع (نافذة اليمن) الصحف والمواقع الالكترونية من إعادة نشر اي مواد خاصة بالموقع دون الإشارة إلى المصدر .