فرار عشرات الحوثيين إلى صنعاء والقيادات توجه اقسام الشرطة إلى الجبهات

نافذة اليمن - عدن

فرت عشرات العناصر الحوثية الموالية لإيران، من محافظة الجوف إلى العاصمة المختطفة صنعاء، خلال اليوميين الماضيين.

وياتي الهروب الجماعي لعناصر الحوثي المسلحة، من مناطق خب والشعف والحزم، بمحافظة الجوف، لعدم مقدرة مسلحي الإنقلاب الثبات في مواقعهم بسبب هجمات مسلحي القبائل المباغته لهم، ولإرتفاع درجة الحرارة في تلك المناطق، وفقا لما ارجعته مصادر مطلعة.

وذكرت المصادر أن مشرفي الحوثي في وزارة الداخلية الخاضعة تحت سيطرة المليشيات، ابلغوا مدراء أقسام الشرطة بإلزام مجند من كل قسم شرطة في صنعاء السفر إلى الجوف خلال نهاية الاسبوع القادم كأدنى حد.

وأكدت المصادر أن المشرفين الحوثيين هددو بعزل من يخفق من مدراء أقسام الشرطة،بإحضار مجندين لتغطية العجز الحاصل في الجوف.

ولفتت أن الحوثيون أوفدوا رزق الجوفي ، المعين من قبلهم وكيل وزارة الداخلية،بهدف التحقيق في واقعة الهروب الجماعي للمسلحين، واحتواء قبائل الجوف، بحكم خبرة المسؤل الأمني السابقة في التعامل مع قبائل المنطقة إبان فترة حكم الرئيس السابق علي عبدالله صالح.