ضحية الخميس.. اطفال تعز اهداف للمليشيات المسلحة (صورة مؤلمة)

نافذة اليمن - عدن

اقدم احد عناصر مليشيات الحوثي (زنبيل)، الخميس، على قتل طفل ظلما وعدوانا في مديرية التعزية الخاضعة لسيطرتهم بمحافظة تعز.

وقالت مصادر محلية لنافذة اليمن، ان المتحوث المدعو عمار السروري احد المواليين لمليشيات الحوثي في منطقة الجندية، قتل احد أطفال المنطقة اليوم الخميس بسلاحه الكلاشنكوف أمام مرأى ومسمع المواطنين في مديرية التعزية.

واكدت المصادر مقتل الطفل "عاصم محمد هاشم"، على يدي المتحوث السروري في جريمة بشعة، حيث صوب سلاحه عمدا واطلق النار لتستقر الرصاص في قلب عاصم ويرديه قتيلا.

وقبل ايام قليلة قنصت مليشيات الحوثي المدعومة من ايران، #طفلة_الماء، في مدينة تعز المحررة بحي الروضة، اثناء ذهابها لجلب الماء.

وتعرضت الطفلة رويدا لعملية قنص في منطقة الروضة نقلت على أثرها إلى المستشفى وكانت حالتها الصحية خطيرة، وأجريت لها عملية استغرقت خمس ساعات.

ويعاني أطفال محافظة تعز من الانتهاكات والجرائم التي ترتكبها المليشيات المسلحة سوى التابعة للحوثيين او الإخوان الذين قاموا بتصفية الطفل ايهم داخل منزله وامام أسرته قبل أسبوعين من الان في شارع المغتربين بالتحرير الاسفل على خلفية خلافات وصراعات نشبت بين فصائل الإخوان المنتمية للجيش الرسمي.