الانتقالي يكشف السبب الرئيسي لقبوله اتفاق الرياض

عدن - نافذة اليمن

كشف مساعد أمين عام هيئة رئاسة المجلس الانتقالي الجنوبي فضل الجعدي، بأن المجلس قَبِلَ اتفاق الرياض ليثبت للعالم أنه يجنح للسلم وليس للحرب.

وأضاف في افتتاح الدورة التدريبية للإدارات والمراكز الإعلامية في محافظات (عدن - لحج - أبين - شبوة - الضالع)، التي تنظمها الدائرة الإعلامية بالأمانة العامة، اليوم السبت، أن الطرف الآخر لازال يمارس الانتهاكات ويمارس سياسة التعذيب في قطع المرتبات والخدمات وغيرها، مؤكدا أن المجلس لن يقف صامتا عن المظالم ويجب ان ينال كل ذي حق حقه.

ودعا الجعدي، التحالف العربي إلى الوقوف أمام مسؤولياته وردع من يخترق الاتفاق وعدم الوقوف متفرجا .. مؤكدا أن وفد المجلس في الرياض بقيادة رئيس المجلس عيدروس الزُبيدي وأعضاء الوفد المفاوض، ثابتون ومتمسكون بقضيتهم، وأن الجنوب عصي على أن يسلم لإيران أو أن يعبث به العابثون وشعبه تواق للحرية واستعادة دولته.

وخاطب مساعد الأمين العام، الإعلاميين والصحفيين المشاركين في الدورة قائلاً:"ميدانكم أخطر من ميدان السلاح وكلمتكم ترعب الفاسدين واللصوص"، مدللا ذلك باغتيال المصور العالمي الشهيد نبيل القعيطي.

وأضاف الجعدي: "نواجه اليوم إعلامٍ معادٍ، وتجار دينٍ اتخذوه سلعة لأغراضهم الذاتية المشبوهة"، مؤكدا في ذات السياق أن مجهودات النشطاء والإعلاميين لمواجهة الإعلام المضاد إيجابية وذات جدوى وستكون أقوى إذا تم ترتيبها وتنظيمها، وأختتم حديثه بالقول: اتمنى للمشاركين التوفيق والنجاح والاستفادة من الدورة ومضامينها.

وتهتم الدورة بتدريب  26 متدربا من خمس محافظات على أساليب عمل التقارير الصحفية التلفزيونية وأساليب العمل الصحفي.