إفشال هجومين حوثيين في مأرب والحديدة

نافذة اليمن - عدن

كسرت القوات المشتركة المعترف بها دوليا، خلال اليومين الماضيين هجومين حوثيين في مأرب والحديدة بالتزامن مع رفض قيادة الميليشيا مبادرة حكومية لإنهاء أزمة الوقود.

وتصدت القوات المشتركة في البيضاء لهجوم كبير شنته مليشيا الحوثي على مواقعها في جبهة ماهلية جنوب محافظة مأرب وقتلت العشرات منهم في واحده من اعنف المعارك واكثرها خسارة للميليشيا خلال المواجهات التي تدور في محيط محافظة مأرب.وفي سياق متصل، كسرت القوات المشتركة، هجوماً للميليشيا جنوب الحديدة، ضمن خروقاتها المتصاعدة لوقف إطلاق النار.

في غضون ذلك، أبلغت الحكومة اليمنية الأمم المتحدة بشروطها لعودة ممثليها الى فرق الرقابة الدولية على تثبيت وقف اطلاق النار في الحديدة.

وفي رسالة وجهتها الخارجية الى أمين عام الأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس طالبت الحكومة بتحقيق شفاف وشامل وكشف المسؤولين عن مقتل العقيد الصليحي عضو فريق المراقبة ، ونقل مقر البعثة الأممية إلى مكان محايد وتأمين عملها.

يحذر موقع (نافذة اليمن) الصحف والمواقع الالكترونية من إعادة نشر اي مواد خاصة بالموقع دون الإشارة إلى المصدر .