الحوثي ينتقم لخسائر ليلة الجمعة ويمطر الفازة بكافة أنواع الاسلحة والقذائف

نافذة اليمن - خاص

شنت مليشيات الحوثي الإجرامية - ذراع إيران في اليمن - منذ ساعات الصباح الاولى ليومنا السبت، قصف مدفعي على القرى السكنية ومزارع المواطنين في منطقة الفازة بمديرية التُّحيتا جنوب الحديدة، غربي اليمن. 

وذكر الاعلام العسكري، في الساحل الغربي، أن الاستهداف الذي يطال الاهالي في منطقة الفازة من قبل المليشيات، هو انتقامًا لخسائرها الفادحة التي تلقتها مساء أمس في تصدي القوات المشتركة لهجوم واسع شنته مجاميع مسلحة تابعة للحوثيين على البلدة.

وافادت مصادر محلية، إن المليشيات الحوثية قَصفت القرى السكنية ومزارع المواطنين في المنطقة بقذائف RBG  وقذائف الهاون الثقيلة عيار 120 وقذائف BMB بطريقة هستيرية. 

وأطلقت المليشيات وابلًا من النيران صوب الطرقات المؤدية إلى البلدة والطرقات الرابطة بين منازل ومزارع المواطنين بصورة جنونية، مخلفة خسائر في ممتلكات المواطنين وفقا للمصادر المتضررة.

وخلفت عمليات الاستهداف والقصف الحوثية حالة من الخوف والرعب في صفوف السكان والمزارعين، وامتناع الكثير المواطنين عن التحرك إلى أعمالهم في مزارعهم خوفًا من استهداف المليشيات لهم.

وتواصل المليشيات الحوثية أعمالها العدائية والإجرامية ضد الأهالي والمواطنِينَ في مختلف مديريات محافظة الحديدة، في إطار مسلسل خروقاتها اليومية للهدنة الأُممية.