الضالع.. عملية عسكرية إستباقية تستهدف مواقع تمركز الحوثيين وتكبدهم خسائر فادحة

عدن - نافذة اليمن

شنَّت القوَّات المُسَلَّحَة الجنوبيَّة والمشتركة عمليات إغارة واسعة استهدفت من خلالها أماكن تتمركز فيها العناصر الحُوثية شمال وغرب مدينة الفاخر جنوبي بلاد العود في محافظة إب ، واستمرت المواجهات فيها طوال ساعات الفجر حتَّى ساعات الصباح الأولى.

وقال المتحدث الرسمي لجبهات محور الضالع فؤاد قائد جباري للمركز الإعلامي لمحور الضالع القتالي:"إن هذه العمليات أتت كإجراء استباقي استهدفت تحركات معادية للمليشيات الحوثية في قطاع الفاخر غرب مديرية قعطبة، في إطار حرب الإستنزاف التي تُمَهِّد لتحركات مستقبلية نحو المناطق التي لازالت تقع تحت سيطرة المليشيات جنوب محافظة إب.

وأضاف أن هذه العمليات أتت بإشرافٍ مباشرٍ من قائد محور الضالع القتالي، قائد اللواء 30 مدرع العميد ركن مظلي ـ هادي أحمد العولقي، وبتنسيق مشترك مع العمليات المشتركة وقيادة التحالف في محور الضالع، وقد تلقت المليشيات الحوثية فيها ضربات موجعة وخسائر كبيرة في صفوفها.

وأشار إلى أن سلاح المدفعية الجنوبي نفّذ ضربات مدفعية على مواقع تمركز المليشيات الحُوثية شمال وغرب مدينة الفاخر الاستراتيجيَّة وتمكّنت المدفعية من إصابة العديد من المواقع والأهداف العسكرية في عمق العدوّ.

وقال العقيد ـ عبده مصلح ركن التوجيه المعنوي للواء 30 مدرع  للمركز الإعلامي لمحور الضالع القتالي: إنَّ قوات من اللواء 30 مدرع تساندها وحدات من القوات الجنوبيَّة والمشتركة تمكَّنت من تنفيذ عمليات الإغارة فجر اليوم الثلاثاء وحققت جميع الأهداف المرجوَّة منها بنجاح.

وأكّد أن عدد من عناصر المليشيات الحُوثية المرتبطة بإيران لقوا مصرعهم وأُصيب آخرون بجروحٍ جراء هذه المعارك التي دارت لعدة ساعات شمال وغرب قطاع الفاخر.

وتأتي عمليات الإغارة هذه بعد سلسلة من المحاولات الهجومية والتسللية للمليشيات الحوثية في أكثر من قطاع والتي تمكَّنت القوَّات الجنوبيَّة والمشتركة من إفشالها جميعاً، في الوقت الذي تستهدف فيه المليشيات المناطق السكنية للتغطية عن خسائرها الميدانيَّة.