هلع وخوف كبير في جنوب الحديدة بعد قصف الحوثيين

صورة حية من مدينة حيس

حيس - نافذة اليمن - خاص

 

شنت مليشيا الحوثي - أذرع إيران في اليمن - قصف عنيف بمختلف أنواع الأسلحة المتوسطة والثقيلة، على الأحياء السكنية في مديرية حيس الواقعة جنوب محافظة الحديدة غربي اليمن.

وقال مصدر عسكري رفيع المستوى في القوات المشتركة، في إتصال هاتفي (لنافذة اليمن)، أن المليشيات الحوثية استهدفت مساء اليوم منازل المواطنين شرق شمال المدينة بمركبتها القتالية BMB، وقصفت بعدد من القذائف بشكل عشوائي.

واضاف المصدر أنه وفي تمام الساعة الحادية عشر من ليل الأحد، فتحت المليشيات الحوثية نيران أسلحتها الرشاشة من عيار ١٤ صوب الأحياء المأهولة بالسكان في خرق متعمد لاتفاق السويد الذي جاء لتغطية جرائم الجماعة في حيس بشكل خاص والحديدة بشكل عام.

وأكد المصدر أن الاستهداف الحوثي بالأسلحة الثقيلة والمتوسطة على الأحياء والمناطق السكنية خلف حالة كبيرة من الهلع والخوف في أوساط المدنيين وخاصة النساء والأطفال والذين يعتبروا من أكثر ضحايا القصف الحوثي بالحديدة.

وتواصل المليشيات الحوثية ارتكاب خروقات اتفاق استكهولم بشكل يومي، فيما تلتزم القوات المشتركة بالهدنة الأممية من أجل إحلال وتحقيق عملية السلام الذي لا يمكن أن تعيش به جماعة الحوثي.

يحذر موقع (نافذة اليمن) الصحف والمواقع الالكترونية من إعادة نشر اي مواد خاصة بالموقع دون الإشارة إلى المصدر .