السعودية تسمح بقدوم المعتمرين من الدول الأخرى

نافذة اليمن - وكالات

أعلنت المملكة العربية السعودية، أمس، أنها ستسمح بقدوم المعتمرين من الدول الأخرى، بدءاً من بعد غدٍ الأحد.

وأكد عمرو المداح وكيل وزارة الحج والعمرة لخدمات الحجاج والمعتمرين في المملكة «اكتمال باقة المعتمرين من الخارج». فيما أشار إلى أن آلية تنظيم العمرة للقادمين من خارج السعودية، تتطلب إجراءات محددة، منها تقديم طلب أداء العمرة، مع كامل البيانات الشخصية والصحية، بحد أقصى 50 شخصاً للمجموعة الواحدة من الدول المسموح بها، وضرورة وجود وكيل عمرة خارجي، أو مسوق باقات العمرة المتاحة، ومكون باقات العمرة المتكاملة ذات الجودة العالية، وحجز الرحلات الجوية بناء على العرض والطلب من كل دولة.

وصرح بأن النموذج التشغيلي يرتكز على تصنيف الإجراءات الوقائية والاشتراطات للدول التي يقدم منها المعتمرون، والطاقة الاستيعابية المحددة لعمرة الخارج، وتنظيم قدوم المعتمرين على شكل مجموعات، ومنصات التسويق المتاحة لشراء الخدمات (B2B). وقالت وزارة الحج والعمرة، في بيان صحافي، أمس، إن «العالم يتطلع للمرحلة الثالثة (التي تبدأ أول الشهر المقبل)، من عودة العمرة... ومستعدون بنسبة 100 في المئة».

وأضافت الوزارة أن «الجهات المختصة مستعدة بنسبة 100 في المئة لعودة المعتمرين، وأنه بات متاحاً لمسلمي العالم، أداء مناسك العمرة».

ومن المقرر أن تبدأ السعودية، استقبال المعتمرين من خارج المملكة، يوم الأحد المقبل، وفق ما هو مقرر مسبقاً، ووفق بروتوكول صحي، حيث تضمنت شروطاً صارمة لمنع انتشار فيروس «كورونا» بين الحجاج.

وأوضحت مصادر إعلامية سعودية، أن العودة في المرحلة الثالثة، ستكون بنسبة 100 % (20 ألف معتمر يومياً، و60 ألف مصلٍّ يومياً)، من الطاقة الاستيعابية التي تراعي الإجراءات الاحترازية الصحية للمسجد الحرام، وبنسبة 100 % كذلك من الطاقة الاستيعابية، التي تراعي الإجراءات الاحترازية الصحية للمسجد النبوي.

يحذر موقع (نافذة اليمن) الصحف والمواقع الالكترونية من إعادة نشر اي مواد خاصة بالموقع دون الإشارة إلى المصدر .