ليبيا.. السراج يتراجع رسميا عن "مسرحية" الاستقالة

نافذة اليمن - العين الاخبارية

تراجع فايز السراج رئيس المجلس الرئاسي في ليبيا، رسميا، عن استقالته التي كانت مقررة نهاية شهر أكتوبر/تشرين الأول الجاري.

وعزى الناطق باسم المجلس الرئاسي الليبي، في تصريحات لمواقع مقربة من المجلس الرئاسي، الجمعة، تراجع السراج عن استقالته التي حددها بنهاية أكتوبر/تشرين الأول استجابة لدعوات مجلس الدولة الاستشاري -الذي يسطر عليه تنظيم الإخوان الإرهابي- والبعثة الأممية والدول الصديقة. 

ومنتصف سبتمبر/أيلول الماضي، أعلن السراج نيته ترك منصبه واستعداده لتسليم مسؤولياته للسلطة التفيذية التي ستنبثق عن الحوار السياسي في موعد أقصاه نهاية أكتوبر الحالي.

وفي وقت سابق، أكد خبراء سياسيون ليبيون أن السراج سيتراجع عن الاستقالة "من منطلق إدراكه أن الأمم المتحدة لن ترض بفراغ سياسي في طرابلس."

وراى الخبراء أن التاريخ الذي قدمه السراج كسقف زمني أقصى لاستقالته، يتضارب مع موعد الحوار السياسي المباشر بين الأطراف الليبية المقرر بتونس في 9 نوفمبر/تشرين الثاني المقبل.

ولاستكمال بنود المسرحية التي تشرف عليها أنقرة والدوحة، أوعز السراج لحلفائه وداعميه في طرابلس، من المليشيات وما يسمى بالمجلس الأعلى للدولة بقيادة الإخواني خالد المشري، لإطلاق دعوات تطلب منه البقاء في السلطة.