إبادة مجموعة حوثية بينهم قيادي أثناء إجتماع لهم شمال الضالع

عدن - نافذة اليمن

وجهت القوات المسلحة الجنوبية، ضربة جديدة إلى عناصر الحوثي الإرهابية في مواجهات شمال الضالع.

وحيدت وحدة سلاح الدروع بالقوات الجنوبية، قياديًا ميدانيًا بارزًا في صفوف الجماعة الحوثية الإرهابية، وعددا من رفاقه، خلال اجتماعهم شمال بلدة صُبيرة، للإعداد لهجوم باتجاه قطاع صبيرة – الجب.

وكشف مصدر ميداني عن هوية القيادي الحوثي، مشيرا إلى أنه يكنى بـ "أبو حسين"، ويعمل بشعبة استطلاع في صفوف الجماعة المدعومة من إيران.

وقال إن القوات المسلحة الجنوبية نجحت في استهداف الاجتماع بقذيفتي مدفعية، مؤكدا أنها أصابت أهدافها.

وتأتي هذه العمليلة بعد يومين من نجاح عملية سابقة للقوات المسلحة الجنوبية والمشتركة تمثلت بتنفيذ عملية نوعية استهدفت فيها قيادي حوثي ومرافقيه كانوا يتحصنون داخل مبنى شمال منطقة حبيل العبدي في قطاع الفاخر جنوبي العود، تكللت بمصرعه ومن بجانبه من عناصر المليشيات إلى جانب إحراق آلية تابعة لهم.

وكانت المليشيات الحوثية قد حاولت في وقت مبكر من هذا المساء القيام بالرد على هذه العملية وذلك بشنها قصف عشوائي بقذائف الدبابات في قطاع الفاخر، إلا أنها جوبهت بالرد المباشر الذي أجبرها على التوقف، وظل الهدوء الحذر سيد الموقف في مختلف القطاعات مع وجود بعض التراشقات النارية بشكل متقطع في قطاع تورصة الأزارق الواقع على الحدود الجنوبية الغربية لمحافظة الضالع مع محافظة تعز.