محلي المنصورة يعتمد 25 مليون ريال لدعم الأنشطة المدرسية في المديرية

عدن - نافذة اليمن - محمد القادري

أعلن مدير عام مديرية المنصورة بعدن ، أحمد علي الداؤودي ، إعتماد السلطة المحلية في البرنامج الإستثماري للعام القادم 2021م ، بمبلغ وقدره " 25 " مليون ريال ، لدعم كافة الأنشطة المدرسية في جميع مدارس المديرية.

جاء ذلك ، خلال تدشينه ، اليوم " الخميس " ، العمل البيئي المدرسي في عموم مدارس المديرية ، والتي دشنت فعالياته بحفلاً فنياً ، أقيم في مدرسة الراشد النمودجية.

وأكد الداؤودي ، بأن قيادة السلطة المحلية تولي قطاع التعليم جل إهتمامها وحرصها لما من شأنه الإرتقاء بالعملية التربوية والتعليمية وتحسين جودة التعليم في المديرية.

وفي التدشين ، عبر الداؤودي ، عن سعادته من تدشين هذه الفعالية النوعية لتعزيز أهمية البيئة في سلوك الطالب وكذا رقي المجتمعات ، مشيداً بجهود قيادة مكتب التربية والتعليم بالمديرية على الإعداد الجيد في تنظيم وإقامة هذه الفعالية المتميزة ، والذي يؤكد أن القطاع التربوي والتعليمي يؤدي رسالته بشكل رائع على الرغم من الظروف الصعبة و الإستثنائية وشحة الإمكانيات.

من جانبه ، أوضح رئيس مجلس إدارة مدارس الراشد الأهلية ، محمد الراشد ، بأن إدارة المدرسة عملت بكل ما لديها من إمكانيات لتدشين العمل البيئي بالمدرسة ، مؤكداً أهمية هذه الفعالية في إعادة تدوير النفايات للعديد من الجوانب البيئية والإقتصادية والإجتماعية والصحية.

وفي ختام الحفل ، والذي بدأ بتلاوة عطرة من آيات الذكر الحكيم ، وتخللته عدد من الفقرات الفنية والإنشادية والرقصات وعروض أزياء ومسرحية المعبرة بهذه المناسبة ، والتي نالت إعجاب وإستحسان الحاضرين ، طاف مدير عام المنصورة ، ومعه مدير مكتب التربية والتعليم بالمديرية ، علي علوي السويري ، وبحضور رئيس مجلس إدارة مدارس الراشد  ، على أعمال طلاب وطالبات المدرسة في إعادة تدوير النفايات إلى مواد وعناصر جديدة.

شارك في التدشين ، رئيس اللجنة الوطنية للتحقيق في إنتهاكات حقوق الإنسان ، القاضي أحمد المفلحي ، ومدير إدارة الهيئة العامة لحماية البيئة ، نيازي مصطفى ، ومدير إدارة النشاط الرياضي بوزارة التربية والتعليم ، حسين السقاف ، ورئيس مجلس الأباء بمديرية المنصورة ، علي عبيد الصلاحي.

https://web.facebook.com/AlRaziScan/?_rdc=1&_rdr

 

يحذر موقع (نافذة اليمن) الصحف والمواقع الالكترونية من إعادة نشر اي مواد خاصة بالموقع دون الإشارة إلى المصدر .