أول بيان عسكري شديد اللهجة بعد مقتل قائدين بقصف طائرات تركية في أبين

نافذة اليمن - غرفة الأخبار

 

خرج الناطق الإعلامي باسم القوات الجنوبية في محور أبين، ليل الجمعة، في بيان شديد اللهجه، عقب مقتل العميد عوض السعدي عمليات قوات الدعم والاسناد، والعقيد، وقائد الكتيبة الأولى في اللواء الأول دعم وإسناد العقيد عبدالسلام بن شجاع المشالي مع عدد من الجنود خلال قصف شنته مليشيا الإخوان بطائرات مسيرة استقدمتها عبر المخابرات التركية.

 

وقال محمد النقيب في البيان، "قبل ساعتين من الان اقدمت مليشيات الارهاب الاخوانية على استهداف قواتنا بقطاع الطرية بمقذوف من طيران مسير".

وأضاف البيان "إن مثل هذا التصعيد ذات الارتباط بتصريحات تهديد صدرت مؤخرا من قيادات مليشيات الاخوان ومرجعياتها في الارهاب يكشف بجلاء ودون لبس عن هوية الجهات التي تدعم وتمول هذه المليشات في حربها وسلوكها الارهابي الغاشم على الجنوب".

وتابع البيان، "ان عملا ارهابيا غادرا وجبان كهذا لايمكن ان يمر دون العقاب الكافي لهذه المليشات الارهابية التي تعرف جيدا طبيعة هذا الرد واي ثمن ستدفعه جراء تماديها التصعيدي الى حد اختبار نفاد صبرنا وضبطنا للنفس".

وكانت مصادر عسكرية قد أفادت بوقت سابق، بأن مدير عمليات ألوية الدعم والاسناد القائد عوض السعدي وقائد الكتيبة الأولى في اللواء الأول دعم وإسناد العقيد عبدالسلام بن شجاع المشالي قضيا مع عدد من الجنود خلال قصف للطيران المسير، شنته ميليشيا الإخوان على مواقعهم في جبهة الطرية بأبين، ضمن خروقاتها المستمرة لوقف إطلاق النار في إطار جهود تنفيذ إتفاق الرياض .

يحذر موقع (نافذة اليمن) الصحف والمواقع الالكترونية من إعادة نشر اي مواد خاصة بالموقع دون الإشارة إلى المصدر .