سرقة أطقم عسكرية بتعز يشعل توتر أمني وينذر بمواجهات مسلحة

عدن - نافذة اليمن

كشفت مصادر محلية في مدينة التربة جنوبي محافظة تعز عن توتر أمني كبير، ينذر بمواجهات مسلحة، على خلفية تورط عصابات مليشيا الإخوان في سرقة أطقم عسكرية من بعضها.

وقالت المصادر إن مسلحي اللواء الرابع مشاة جبلي الخاضع للمليشيا الإرهابية، سرقوا طقمًا عسكريًا من قوات الأمن الخاصة الموالية للمليشيا أيضا.

وأضافت أن مسلحي اللواء الذي يقوده الإخواني المتشدد أبوبكر الجبولي، سرقوا الطقم العسكري تحت إشراف القيادي في اللواء المدعو بُهنس الزريقي، بأحد مداخل مدينة التربة، بقوة السلاح.

وأوضحت أن الاعتداء أسفر عن إصابة الجندي سعيد عبدالواسع القدسي، ونهب الطقم وتهريبه إلى وادي الغيل.

وأشارت إلى إطلاق القوات الخاصة الخاضعة لسيطرة المليشيا الإخوانية الإرهابية، حملة لتعقب المتورطين في الواقعة بأكثر من 40 طقمًا، واستعادت الطقم المسروق واستولت على طقمين تابعين للعصابة.

وكشفت المصادر عن تورط بُهنس الزريقي في اعتداءات على أراضي مواطنين، مؤكدة أنه مطلوب أمني بأوامر قهرية على ذمة قضايا جنائية.