وثيقة.. تسليم جبهة الأقروض رسميا للإخوان ومافيا تهريب السلاح للحوثيين

عدن - نافذة اليمن

كشفت وثيقة عسكرية عن إخلاء جبهة الأقروض من تواجد قوات اللواء 35 مدرع واستبدالهم بعناصر وقيادات تابعة للإخوان المسلمين ومليشياتهم في تعز.

وتضمنت الوثيقة أمرا عاجلا من قائد اللواء 35 مدرع بسحب قوات اللواء من الأقروض جبل صبر على التماس مع مليشيات الحوثي وعودتهم إلى العين حيث مقر قيادة اللواء في المواسط.

وقالت مصادر عسكرية، إن الشمساني يستكمل مخطط الإخوان بتغير شامل بقيادة اللواء وجبهات الاقروض واستبعاد كل القيادات مع الأفراد التابعين للشهيد القائد محمد الجرادي والقائد الشهيد فاروق الجعفري والذين كان لهم الدور الكبير بتحرير جبهة الاقروض وبقية جبهات اللواء إضافة الى تسريح كل من له صلة او علاقة بالقائد فؤاد الشدادي.

ويأتي استهداف الشمساني لقيادات وأفراد جبهة الأقروض لتمكين مليشيات الإخوان المسلمين من السيطرة على منفد الأقروض الذي يعد اهم منفذ لتهريب السلاح الى مليشيات الحوثي في الحوبان.

يشار إلى أن القادة الذين شملهم امر النقل الذي اصدره الشمساني مع افرادهم هم الذين كانوا يقاتلون في جبهة الأقروض والمواقع الامامية ونجحوا في احباط عشرات عمليات التهريب للسلاح من مناطق الإخوان المسلمين في تعز الى مناطق مليشيات الحوثي.

وقالت المصادر إن آخر عملية تهريب كانت عبارة عن طقمين عسكريين كانا في طريقهما الى الحوبان وتم ايقافهما في الأقروض واحباط العملية بعد ان كان قائد الجبهة الإخواني سمح للأطقم بالخروج إلى الحوبان.

المصدر - نيوزيمن