وفد الانتقالي يجري مباحثات هامة في روسيا .. تفاصيل

عدن - نافذة اليمن

شدد رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي عيدروس الزُبيدي ، على العلاقات التاريخية بين الجنوب وروسيا الاتحادية وشعبي البلدين.

 

وأوضح خلال لقائه والوفد المرافق له، نائب وزير الخارجية الروسي ميخائيل بوغدانوف الممثل الخاص للرئيس الروسي فلايديمير بوتين، أنه لا تزال بصمات ومواقف الأصدقاء الروس حاضرة في مختلف مدن وأرياف الجنوب.

 

وأشار إلى اشتراك الرؤى والمواقف تجاه القضايا في الجنوب واليمن والمنطقة؛ داعيا إلى المزيد من التعاون والتنسيق المشترك لمواجهة التحديات والتهديدات، ورعاية المصالح المشتركة.

 

ونبه إلى أن عددا من القضايا تتعلق بمضيق باب المندب وخليج عدن، وخطوط الملاحة البحرية، ومكافحة الإرهاب، والتعاون والتكامل السياسي والاقتصادي.

 

ولفت إلى أهمية اتفاق الرياض كفرصة لتطبيع الأوضاع وعودة الخدمات وإطلاق عملية سلام شاملة، مشددا على استكمال تنفيذه، وإشراك الجنوب كطرف أساسي في العملية السياسية الشاملة برعاية الأمم المتحدة.

 

وأكد أن أي محاولة لتغييب الجنوب وقضيته المشروعة ستنتهي بالفشل، معبرا عن  تمسك المجلس بأهداف وتطلعات شعب الجنوب وحقه في تقرير مصيره واستعادة هويته وبناء دولته المستقلة على حدودها ما قبل 21 مايو 1990م.

 

من جهته، أكد بغدانوف دعم روسيا الاتحادية، للعملية السياسية الشاملة واحترامها تطلعات الشعب وخياراته، معبرا عن اهتمام بلاده بمعالجة قضية الجنوب.