إخوان تعز ينهبون رواتب العسكريين ويمولون بها عصاباتهم المسلحة

عدن - نافذة اليمن

ندد منتسبو الجيش اليمني في محافظة تعز، اليوم الأحد، بسطو قيادات مليشيات الإخوان على رواتبهم.

 

وطالبوا خلال وقفة احتجاجية بصرف رواتبهم المنقطعة منذ خمس سنوات، جراء إحلالهم بعناصر من المليشيا الإخوانية الإرهابية.

 

واستنكروا تلاعب ما يسمى محور تعز الخاضع لسيطرة المليشيات الإخوانية بمسماهم الوظيفي باعتبارهم منضمين جدد، لنهب رواتبهم.

 

وشددوا على أنهم ضباط وصف ضباط وأفراد من منتسبي المؤسسة العسكرية وليسوا مستجدين.

 

وتبنت القيادات الإخوانية عملية إحلال داخل صفوف الجيش اليمني بعناصرها الإرهابيين، خلال السنوات الماضية التي أعقبت سيطرتها على قيادة محور تعز.

 

وجندت العشرات من أفراد العصابات المسلحة الموالين لقيادات الشرعية الإخوانية كجنود تابعين للمحور، وصرفت رواتبهم بانتظام، بينما تستولي على مرتبات منتسبي الجيش غير التابعين لسيطرتها.