الحوثيون يفرجون عن إحدى المختطفات بعد أكثر من عامين في صنعاء مقابل هذا الشيء..!

عدن - نافذة اليمن

أفرجت مليشيا الحوثي في صنعاء، اليوم الاثنين عن المختطفة خالدة محمد أحمد الأصبحي، بعد عامين وتسعة أشهر من الإخفاء القسري.

وكان مسلحون مليشيا الحوثي الإرهابية اختطفوا خالدة الأصبحي في 11 مايو 2018 من أحد شوارع المدينة بينما كانت في طريقها لاستلام حوالة مالية لعلاج حفيدها، ومنذ ذلك التاريخ ظلت مخفية قسرا في أحد سجون الحوثيين.

ووجهت المليشيا المدعومة من إيران اتهامات أخلاقية إلى المختطفة الكبيرة في السن، ومارست ضدها شتى صنوف التعذيب بحسب مصادر حقوقية.

وأشارت المصادر إلى أن المليشيا الإرهابية كانت قد اقتحمت منزل المختطفة وقامت بمصادرة مجوهرات وذهب، وأجبرت أهلها على التنازل عن المطالبة بتلك المجوهرات مقابل الإفراج عنها.