إفشال محاولة حوثية جديدة لإقتحام مأرب

نافذة اليمن - عدن

تمكنت قوات الجيش اليمني والقبائل، مسنودين بالقوات المشتركة والتحالف، من صد هجمات حوثية واسعة باتجاه منطقتي الكسارة والمشجح، وكبدتهم 80 قتيلاً وعشرات الجرحى. 

واكدت مصادر ميدانية، إفشال محاولة جديدة للحوثيين لاقتحام مدينة مأرب، بعد حشدها المئات من مقاتليها إلى محيط المحافظة خلال الأيام القليلة الماضية.

وأكدت المصادر مصرع 863 حوثياً، بينهم قيادات ميدانية بارزة خلال الأيام القليلة الماضية في جبهات مأرب وحدها، في عملية استنزاف للحوثيين هي الأكبر التي يشهدها اليمن.

وفي السياق شنت مقاتلات التحالف سلسلة من الغارات المركزة على تعزيزات لميليشيات الحوثي على طريق صنعاء – مأرب، ودمرت العديد من الآليات القتالية، وخلفت قتلى وجرحى في صفوف الحوثيين، كما استهدفت مواقع وآليات حوثية في مديريات جبل مراد، ومدغل ومجزر، وصرواح.

يأتي ذلك بالتزامن مع تفقد رئيس هيئة أركان الجيش اليمني قائد العمليات المشتركة، الفريق الركن صغير بن عزيز، جبهات غرب مأرب، اطلع خلالها على العمليات العسكرية التي تدور في جبهات المشجح وأطراف هيلان والمخدرة، وأكد استمرار المعارك حتى استكمال التحرير.

وأكد عزيز أن وقت الهجوم على الحوثيين حان، وحان وقت استعادة وتحرير جميع المواقع في مأرب والجوف، والدخول إلى العاصمة صنعاء عبر جبهات مختلفة.

 

يحذر موقع (نافذة اليمن) الصحف والمواقع الالكترونية من إعادة نشر اي مواد خاصة بالموقع دون الإشارة إلى المصدر .