خاص - مصادر حكومية تكشف موعد وصول أولى دفعات منحة الوقود السعودي لكهرباء عدن

نافذة اليمن - خاص

 

كشفت مصادر حكومية لـ(نافذة اليمن) موعد وصول أولى دفعات منحة الوقود السعودي لكهرباء العاصمة عدن .

وفي منتصف أبريل وقع البرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن مع الحكومة اليمنية على اتفاقية لتوريد 1.26 مليون طن متري من مادتي المازوت والديزل بمبلغ 422 مليون دولار، لتشغيل أكثر من 80 محطة كهربائية في العاصمة عدن والمحافظات اليمنية .

وذكرت المصادر، أن اولى باخرة تحمل على متنها 24 الف طن متري من مادة المازوت ستصل إلى ميناء الزيت التابع لشركة مصافي عدن، مساء الجمعة، فيما يتوقع أن تصل باخرة الديزل التي لم تحدد كميتها حتى الآن يوم السبت أو الأحد القادمين .. مشيرة إلى أنه يجري حالياً الإستعداد لإستقبال هذه الدفعة التي من شأنها تحسين خدمة الكهرباء المتدهورة مع حلول عيد الفطر المبارك .

وفي وقت سابق، كشف مصدر حكومي، حقيقة منحة الوقود التي أعلنت السعودية عن تقديمها لليمن عبر البرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن لتشغيل محطات الكهرباء، وذلك في إطار جهود التحالف العربي من أجل حل أزمة وقود الكهرباء التي تسببت في زيادة ساعات الإنقطاع وتوقف محطات التوليد أكثر من مرة .

وقال المصدر، لـ(نافذة اليمن) أن المنحة السعودية ليست مجانية كما يتم الترويج عنها وأن الحكومة ستدفع قيمة هذه الشحنة والذي تم تحديده بـ422 مليون دولار .. مشيراً إلى أن المميز بهذه المنحة أنها ستقدم لليمن وفق سعر السوق المحلي السعودي والذي يقل عن السوق العالمي بقرابة 60 بالمائة .

وأضاف المصدر أنه يمكن إطلاق مصطلح “تسهيل سعري” على هذه المنحة التي في حال وصولها ستوفر وقود للكهرباء لقرابة نصف عام وستسهم في تحقيق بعض التعافي في العملة اليمنية التي تأثرت بفعل فتح سوق المشتقات النفطية في اليمن وأدى إلى تدهورها أمام العملات الأجنبية .

وأعلنت السعودية أواخر الشهر الماضي عن تقديم منحة مشتقات نفطية للحكومة اليمنية بمبلغ 422 مليون دولار، وذلك خلال اتصال هاتفي أجراه ولي عهد المملكة، محمد بن سلمان مع الرئيس عبد ربه منصور هادي، بحسب ما نقلته وكالة الأنباء السعودية الرسمية(واس).

يحذر موقع (نافذة اليمن) الصحف والمواقع الالكترونية من إعادة نشر اي مواد خاصة بالموقع دون الإشارة إلى المصدر .