مصدر أمني يكشف لـ" نافذة اليمن" تفاصيل إنفجار زنجبار 

عدن ـ نافذة اليمن 

أوضح مصدر أمني في مدينة زنجبار مركز محافظة أبين ،جنوب البلاد، حقيقة الإنفجار العنيف الذي هز المدينة في أوقات متأخرة من ليلة أمس الأثنين.

وقال المصدر لـ"نافذة اليمن" أن الإنفجار العنيف هز مدينة زنجبار كان ناتج عن عبوة ناسفة زرعتها عناصر تنظيم القاعدة أثناء فترة سيطرتها على المدينة عقب دحر ميليشيات الحوثي الإنقلابية في 2015 ، موضحا أن مواطنين أشعلو حريق في أشجار ونفايات قديمة في ضواحي زنجبار ما أدى إلى إنفجار العبوة التي كانت مخبأة بداخلها.

وأشار المصدر إلى الانفجار لم يسفر عن سقوط أية ضحايا في صوف الأهالي ، لافتا إلى أن قوة أمنية نزلت إلى موقع الحادثة وباشرت تحقيقاتها الاعتيادية.

ونفى المصدر حقيقة ما تم الترويج له من قبل وسائل إعلام تابعة لميليشيات الحوثي وتنظيم الإخوان المسلمين حول استهداف موكب قائد قوات الحزام الأمني في أبين العميد عبداللطيف السيد.

وأضاف أن ما إشيع من عملية استهداف للعميد السيد غير صحيح وأن هذه الانفجار كان لأحد مخلفات الحرب ضد عناصر القاعدة في زنجبار قبل سنوات.

يحذر موقع (نافذة اليمن) الصحف والمواقع الالكترونية من إعادة نشر اي مواد خاصة بالموقع دون الإشارة إلى المصدر .