هل كان إنسان نياندرتال يعرف العد؟

نافدة اليمن / متابعات

أثارت عظمة تعود لحيوان، كان علماء الآثار قد اكتشفوها عام 1970 في منطقة Les Pradelles الواقعة غرب فرنسا، اهتمام العلماء قبل بضعة سنوات فقط.
واتضح للعلماء أنها عظمة فخذ حيوان الضبع، اكتشفوا عليها تسعة شقوق غير متناظرة. وعادة يعتبر العلماء مثل هذه القطع من نماذج الفنون القديمة. ولكن هذه العظمة أثارت اهتمامهم وأصبحت موضع نقاش متواصل.

ويعتقد الباحث الفرنسي فرانسيسكو دي إريكو، أن هذه العظمة تختلف عن القطع الأثرية القديمة التي درسوها بصورة مفصلة، لأنها تنقل معلومات عددية. أي من المحتمل أن إنسان نياندرتال الذي عمل هذه الشقوق، كان يحاول احتساب شيء ما وتذكر الكمية الناتجة.

وهذا الافتراض، فتح الأبواب على مصراعيها لنقاش وجدال مستمر حول ما إذا كان إنسان نياندرتال يعرف العد، أم الإنسان العاقل Homo sapiens هو الذي بدأ بالعد والحساب. ومع ذلك ، فإن تحديد العدد لا يزال يسبب له صعوبات كبيرة. فمثلا في دراسة أجريت عام 2017، عرفت الأرقام على أنها "كيانات منفصلة (محددة بوضوح) ذات معان دقيقة، يعبر عنها برموز على شكل كلمات وعلامات".

ويذكر أن دراسة موضوع أصل الأرقام انتشر في منتصف القرن العشرين، حيث ظهرت إثباتات أولية تفيد بأنه حتى بعض الحيوانات يمكنها "العد" على الأقل إلى أربعة.  كما أن بعض الحيوانات يمكنها المقارنة بين أشياء عديدة. ولكن الحديث يدور عن الاختلاف الكبير. فمثلا تحديد أن عشرة أشياء أقل من عشرين، في حين تبدو لهم مجموعة من 20 قطعة وأخرى من 22 قطعة متساوية. ويلاحظ عند الأطفال في عمر ستة أشهر "ميلا للرياضيات". ويشير هذا، إلى أن التطور كافأ الإنسان بنوع من الفهم الفطري للكمية. ولكن متى تعلم دماغ الحيوان العد؟

 

يحذر موقع (نافذة اليمن) الصحف والمواقع الالكترونية من إعادة نشر اي مواد خاصة بالموقع دون الإشارة إلى المصدر .