الانتقالي يعلن رفض أي مشاريع تتجاوز تطلعات الجنوبيين

عدن - نافذة اليمن

عبرت هيئة رئاسة المجلس الانتقالي الجنوبي، اليوم الخميس، عن رفضها أي محاولة لتمرير مشاريع سياسية تتجاوز تطلعات شعب الجنوب وقضيته الوطنية واستعادة دولة الجنوب كاملة السيادة على حدود ما قبل 21 مايو 1990م.

وواصلت في اجتماعها اليوم الخميس، متابعة جهود مواجهة أزمة انقطاعات التيار في العاصمة عدن، وتعزيز الطاقة الإنتاجية من الكهرباء.

وثمنت في اجتماع ترأسه رئيس المجلس عيدروس الزُبيدي، مساعي أحمد حامد لملس، محافظ العاصمة عدن، لتحسين الخدمات، ورفع القدرة التوليدية.

ودعت هيئة الرئاسة إلى إيصال إمدادات المياه إلى مختلف مديريات العاصمة عدن، بالإضافة إلى محافظتي لحج وأبين.

وجددت حرصها على تطبيق اتفاق الرياض، واستئناف تطبيق بقية بنوده بدون أي انتقائية.

وطالبت أطراف الصراع والمجتمع الدولي بعدم تجاهل القضايا الرئيسية، وعلى رأسها قضية شعب الجنوب، والمجلس الانتقالي الجنوبي، بصفته ممثله المفوّض.

يحذر موقع (نافذة اليمن) الصحف والمواقع الالكترونية من إعادة نشر اي مواد خاصة بالموقع دون الإشارة إلى المصدر .