تحرك حوثي يقطع أرزاق آلاف المواطنين في صنعاء

عدن ـ نافذة اليمن 

شرعت ميليشيا الحوثي الانقلابية المدعومة من إيران بتنفيذ حملة ميدانية واسعة تستهدف سائقي سيارات الأجرة تحت مبرر عدم امتلاكهم لوحات أرقام مرورية.

شكا مواطنون في العاصمة صنعاء قيام ميليشيا الحوثي بنهب سياراتهم وقطع ارزاقهم بحجة، انها لاتحمل لوحات  في وقت لاتزال سيارات عناصر الميليشيا تجول العاصمة صنعاء وجميع مناطق سيطرتهم بدون اي لوحات مرورية، فيما تبتز المواطنين وتنهب سياراتهم بالمبرر ذاته.

واستنكر المواطنون تنفيذ ميليشيا الحوثي حملة نهب سياراتهم، في وقت لايوجد لوحات معدنية لترقيم السيارات، ما يؤدي إلى احتجاز الباصات والتكاسي لفترات طويلة في الاحواش الحوثية المستحدثة ويتسبب في قطع مصادر ارزاق المواطنين.

وفاجأت ميليشيا الحوثي المواطنين بهذه الحملة دون سابق انذار، حيث لم تعلن عن مهلة او تفتح الباب للترقيم، حسب المعتاد، ما يؤكد ان الغرض من الحملة هي ابتزاز المواطنين ونهب سياراتهم وقطع مصادر أرزاقهم فقط.

 

يحذر موقع (نافذة اليمن) الصحف والمواقع الالكترونية من إعادة نشر اي مواد خاصة بالموقع دون الإشارة إلى المصدر .