في ذكرى السهم الذهبي وتحرير عدن .. تضحيات الجيش الإماراتي ستخلد بماء الذهب 

عدن ـ نافذة اليمن 


أثنت قيادات وإعلاميون ونشطاء في العاصمة عدن بالتضحيات الكبيرة التي سطرتها القوات المسلحة الإماراتية لتحرير العاصمة عدن من براثن الميليشيات الحوثية في عملية " السهم الذهبي" التي احتنضها عدن في منتصف يوليو 2015 .

وأوضحوا في تعليقات على ذكرى عملية السهم الذهبي وتحرير عدن"أن  القوات الإماراتية ودورها المشرف ضمن التحالف العربي  أشرقت وشاركت إلى جانب أبناء المقاومة الشعبية لتحرير عدن من إرهاب الحوثيين .

وأشارو إلى أن تلك التضحيات وشجاعة أبناء القوات المسلحة الإماراتية ستبقى عبارات محفورة في الذاكرة» ، مترحمين على شهداء الأبرار الذي سقطو في تلك المعركة العظيمة التي لن تنسى وستخلد بماء الذهب".

وأكدو أن تحرير العاصمة عدن قبل 6 سنوات مثل إنتصارا للمنطقة في المعركة ضد المشروع الإيراني التدميري في المنطقة ،ومدخلا لتحرير باقي المحافظات التي تنعم بأمن واستقرار بعيدا عن إرهاب ميليشيات الحوثي الانقلابية.

وقال نائب رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي  هاني بن بريك غرد على حسابه بتويتر :"‏‎ تحرير عدن يوم عظيم من أيام العرب أشبه بيوم ذي قار، وهو يوم انتصرت فيه العرب قُبيل الإسلام  على الإمبراطورية الفارسية. بل تحرير عدن أعظم وأجل" .

وأضاف " الفضل لله ثم لرجال الجنوب ورجال سلمان وخليفة بن زايد، كان الحسم بالعزم الجنوبي السعودي الإماراتي" .

من جانبه  علق الصحفي والمحلل السياسي الجنوبي ياسر اليافعي على ذكرى معركة السهم الذهبي :الاحداث التاريخية الضخمة مثل معركة #السهم_الذهبي لن تستطيع اي جهة مهما كان قوتها النيل منها لأنها معمدة بدماء الأبطال.

واضاف:كم حاول الاخوان الانتقاص من دور الأمارات وسرقة الانتصارات التي تحققت ولكنهم فشلوا وخابت مساعيهم.

واختتم تغريدته بالقول:تبقى الحقيقة ساطعة وثابتة " الحرب لها رجالها".

بدوره  المتحدث بإسم القوات المسلحة الجنوبية محمد النقيب غرد في ذكرى التحرير "ان عملية ‎#السهم_الذهبي التي تكللت في وقت وجيز بتحرير العاصمة عدن من المليشيات الحوثية كانت ومازالت الانتصار الاستثنائي الذي لا تقتصر مكاسبه على الجنوب بل وعلى المنطقة العربية برمتها في معركتنا القومية ضد المشروع الايراني الاحتلالي التوسعي".



وتابع النقيب  "ملحمة كسرت شوكة الاطماع الايرانية وجسدت نتائجها قدرتنا في القضاء على كل بؤر الخطر والتهديد الذي يتعرض له بلدنا و المنطقة".

وقال النقيب "إننا نتذكر  كيف تنافس ابطال المقاومة الجنوبية وابطال القوات الاماراتية في مارثون الفداء والتضحية وكيف تشاركنا معا صناعة البطولات والانتصارات الوطنية.

ووصف الصحفي الجنوبي صلاح بن لغبر معركة السهم الذهبي لتحرير العاصمة عدن بالملحمة العروبية الجنوبية.

وقال بن لغبر :معركة #السهم_الذهبي ملحمة عروبية جنوبية , تكللت بنصر مؤزر كان الثاني بعد ملحمة تحرير #الضالع على مشروع إيران التدميري في المنطقة.

وتابع القول:معركة اختلط فيها الدم الجنوبي العربي والدم الإماراتي في صورة بهية جسدت كل معاني النصرة والأخوة.

واختتم بالقول:رحم الله الشهداء وجزا خيرا مملكة #سلمان وامارات #زايد.


 

 

يحذر موقع (نافذة اليمن) الصحف والمواقع الالكترونية من إعادة نشر اي مواد خاصة بالموقع دون الإشارة إلى المصدر .