خطأ طبي يفجع جنوب صنعاء بطفل في ربيعه الثاني والمستشفى يحتجز الضحية لتغطية الجريمة.. صور

الطفل اسماعيل محمد سيف النجار بعد خروجه من العملية

نافذة اليمن - خاص

 

 

تعرض طفل في ربيعه الثاني، لخطأ طبي فادح، خلال اليومين الماضيين، أثناء خضوعه لعملية جراحية أفقده نظره في أحد مستشفيات جنوبي العاصمة المحتلة صنعاء.

وأفاد مصدر مقرب من أسرة الطفل اسماعيل محمد سيف النجار، لنافذة اليمن، اليوم الثلاثاء، بأن الطفل خضع لإجراء عملية جراحية في مستشفى الريادة الدولي بمدينة ذمار جنوب صنعاء، من أجل استئصال كيس دهني من رأسه.

وأكد المصدر أن الطفل فقد نظره كليا، نتيجة خطأ طبي ارتكبه الفريق الطبي التابع لمستشفى الريادة الدولي بمدينة ذمار، بعد إجراء عملية جراحية لإزالة كيس دهني من رأس الطفل اسماعيل محمد سيف النجار الذي ينحدر من أبناء مديرية دمت التابعة لمحافظة الضالع.

وأوضح المصدر في حديثه لنافذة اليمن، أن الأسرة اسعفت الطفل في بداية الأمر الى عيادة تخصصية في المنطقة، ولكن تم تحويل الحالة إلى مستشفى الريادة الدولي في محافظة ذمار والذي تسبب في حدوث خطأ طبي أفقد الطفل نظره.

ولفت المصدر إلى أن إدارة مستشفى الريادة لا تزال حتى لحظة كتابة الخبر، تحتجز الطفل بزعم دفع المتبقي من تكاليف العملية الفاشلة التي افقدت الطفل نظره.

وناشد المصدر تدخل الجهات المعنية في محاسبة إدارة المستشفى والفريق الطبي القائم على العملية الفاشلة حسب قوله.

ز

https://web.facebook.com/AlRaziScan/?_rdc=1&_rdr

 

يحذر موقع (نافذة اليمن) الصحف والمواقع الالكترونية من إعادة نشر اي مواد خاصة بالموقع دون الإشارة إلى المصدر .