في ظل تصعيد حوثي خطير .. هل يتم تصفية البرلماني أحمد سيف حاشد

عدن ـ نافذة اليمن 

كشف البرلماني وعضو الحوار الوطني أحمد سيف حاشد، السبت 18 سبتمبر/ أيلول 2021 عن اعتزام مليشيات الحوثي سحب حصانته البرلمانية، بسبب منشوراته في وسائل التواصل.
 
وقال حاشد، في تغريدة على حسابه في تويتر، إن رئيس مجلس النواب المنحل يحيى الراعي قدم له، في جلسة اليوم السبت، إنذاراً أخيراً بسحب الحصانة عنه «على خلفية ما أقوم بنشره».
 
وأضاف: «أردت أن أعقب على تحذيره إلا أنه لم يسمح لي بالكلام. ما أمارسه من نشر ومن قول ورأي هو حق كفله الدستور والقانون كنائب أولا وكمواطن ثانياً..».
 
وأكد: "سأظل أكتب حتى الموت..

الجحيم خير لي من أن أمتنع من الكتابة.. ولأني أعيش جحيمي كل يوم، فالكتابة متنفسي الوحيد الذي لن أتنازل عنه.. إنها أكثر المراحل التي أشعر فيها أن الكتابة رسالة نبي لا يتخلى عنها حتى وإن قتلوه أو صلبوه أو حبسوه أو جعجعوه..
جاء يهددني برفع الحصانة..!!".
 
مشدداً "لن أسكت طالما والباطل يمارس عبثه"..

https://web.facebook.com/AlRaziScan/?_rdc=1&_rdr

 

يحذر موقع (نافذة اليمن) الصحف والمواقع الالكترونية من إعادة نشر اي مواد خاصة بالموقع دون الإشارة إلى المصدر .