تسليم بيحان شبوة كان بقرار سياسي .. قائد لواء في الشرعية يكشف تفاصيل مخطط إخواني خطير يستهدف السعودية (فيديو)

نافذة اليمن - رصد خاص

كشف قائد عسكري بارز في قوات الشرعية تفاصيل مخطط اخواني وصفه بـ"الخطير" يستهدف التحالف العربي وعلى رأسها المملكة العربية السعودية تكون بوابته محافظة شبوة الخاضعة لسيطرة حزب الإصلاح ذراع الاخوان في اليمن .. مؤكداً أن سقوط مديريات بيحان تم بقرار سياسي وليس مواجهات عسكرية .

وقال العميد الركن علي صالح الكليبي المصعبي قائد اللواء 19 مشاه سابقاً، في تسجيل مرئي، رصده (نافذة اليمن) أنه تم التضحية بعشرات الالاف بين شهيد وجريح للتخلص من سلطة الحوثي التي وصفها بسلطة "الباطل والظلم وامتهان الكرامة والاذلال وسلب الحريات" .. لافتاً إلى هذه التضحيات توجت بتحرير شبوة في ديسمبر 2017 بدعم سخي من التحالف العربي وتحديداً السعودية والامارات .

واتهم المصعبي حزب التجمع اليمني للإصلاح باجنحته العسكرية والسياسية المسيطر على قرار الشرعية بتدمير هذا المنجز من خلال تسليم بيحان لقمة صائغة للميليشيات الحوثية بعد اضعاف الوحدات العسكرية القوية والتخلص من القيادات العسكرية الصادقة .. مشيراً إلى أن تسليم مديريات بيحان لم يكن عن هزيمة عسكرية بل بقرار سياسي من الاخوان .

واضاف ان سلطات الاخوان من اجل تحقيق هذه المخطط وإنجاحه قامت باضعاف اللواء 19 مشاة وابعاد قيادته التي رفضت توجيهات تسليم بيحان .. مؤكداً أن الإخوان ينفذون اليوم عملية خطيرة جدا لاستنزاف المملكة العربية السعودية والحاق هزيمة حقيقية لعاصفة الامل من خلال تسليم شبوة للحوثيين بل وتسليم كل شبر بالبلاد وهو ما يستهدف مستقبل الدولة والامن القومي بالمنطقة .

ودعا المصعبي الجميع الى وقفة صادقة لوقف هذا المخطط الخطير والتدميري الذي يجري تنفيذه على القيادات العسكرية قبل فوات الاوان، كما دعا قيادة التحالف العربي للتدخل العاجل ووقف هذه الاجراءات وابناء شبوة وقبائلها وقواتها إلى اعلان موقف صادق ينقذ المحافظة من هذا المستقبل المظلم .