الإنشقاقات العسكرية تتوالى .. الكشف عن معلومات جديدة تؤكد خيانة سلطة شبوة للشرعية والتحالف وتؤاطوها مع الحوثيين (فيديو) 

نافذة اليمن - خاص

تتوالى الإنشقاقات العسكرية في محور عتق بمحافظة شبوة، جراء خيانة سلطة المحافظة الإخوانية وتسليمها مديريات بيحان الثلاث لميليشيا الحوثي الإنقلابية دون قتال ومنعها أي محاولات عسكرية أو قبلية لتحريرها .

وظهر العقيد ركن ناصر علوي نسيم مدير مكتب قائد محور عتق واللواء 30 مشاة في تسجيل مرئي، تحدث فيه عن الإقصاء والتهميش الذي مارسته سلطة محافظة شبوة الإخوانية بقيادة محمد صالح بن عديو، بحق القيادات العسكرية في محور عتق واللواء 30 مشاة ووقوفها وراء كل الهزائم والخذلان الذي تشهده المحافظة .. مؤكداً ان لديه معلومات مؤكدة وموثقة تبثت ان سلطة شبوة الاصلاحية العسكرية والمدنية كانت على تواصل وتشاور مستمر مع ميليشيا الحوثي الانقلابية لاحتلال المديريات الثلاث (بيحان، عسيلان، عين) .

وطالب العقيد ناصر رئيس الجمهورية، عبدربه منصو هادي، بإتخاذ إجراءات سريعة لمحاسبة من تسبب بسقوط هذه المديريات بهذا الشكل وكان وراء كل ما وصلت إليه المحافظة .. مثمناً في الوقت نفسه جهود ودعم التحالف العربي بقيادة السعودية والإمارات .

وأكد أن سلطة الإخوان في شبوة إستغلت التحالف العربي وتمارس حالياً عملية إستنزاف للسعودية .. مطالباً بهذا الصدد قبائل شبوة بالدفاع عن محافظتهم ومناطقهم من الخطر الحوثي .