خيانات إخوان شبوة تطال التحالف مباشرة .. ومعلومات إستخباراتية تكشف المؤامرة 

نافذة اليمن - خاص

في تطور خطير لخيانات حزب الإصلاح، الفرع المحلي لتنظيم الإخوان، كشفت مصادر عسكرية أن التحالف العربي تلقى معلومات إستخباراتية تؤكد وجود مخطط لإستهداف قواته المتواجدة في معسكر العلم بمديرية جرذان من قبل ميليشيا الحوثي الإنقلابية، التي باتت على تواصل وتنسيق مع سلطة شبوة الإخوانية .

وتقع مديرية جرذان إلى الشرق من مديرية عسيلان أحدى مديريات بيحان التي سلمتها ميليشيا الإصلاح، لميليشيا الحوثي الإنقلابية بدون أي مواجهات .

وذكرت المصادر، أن المعلومات أكدت أن إخوان شبوة كانوا على تواصل مع الحوثي لتنفيذ إلتفاف على على مديرية جردان لاسقاط معسكر العلم بالتزامن مع الحصار الذي كانت تستعد ميليشيا الإصلاح لفرضه على المعسكر ومنع وصول أي تعزيزات عسكرية .. مضيفة أن هذه المعلومات دفعت التحالف إلى سحب قواته نحو الوديعة .

وتضم قوات التحالف العربي التي كانت متواجدة في معسكر العلم ضباط وجنود سعوديين وإماراتيين .

ولفتت المصادر إلى أن التحالف العربي يعول على القبائل لإسقاط سلطة الإخوان التي توغلت في القطاعات المدنية والأمنية والعسكرية، وعملت منذ سيطرتها على المدينة في اغسطس 2019م على تدمير الوحدات العسكرية التابعة لمحور عتق وإستبعاد القيادات العسكرية المحنكة وإستبدالهم بتربويين ومدرسين .. مؤكدة أن خيانات الإصلاح وتؤاطوها مع الحوثيين لم تعد خفية على أحد وتأكدت أكثر بعد تسليم مديريات بيحان .