كبرى قبائل مأرب تجنب آخر مديرية المعارك ضد الحوثي وتكشف أسبابها.. ساعات على سقوط المحافظة

نافذة اليمن - خاص

 

 

كشفت مصادر سياسية، فجر اليوم الأربعاء، عن توصل كبرى قبائل مأرب والمليشيات الحوثية إلى إتفاق لتوقف الحرب وتجنيب آخر مديرية القتال والمعارك بعد.

وقال الناشط السياسي حمزة عبدالله طليان المرادي في تدوينة نشرها على حسابه الرسمي بموقع فيس بوك رصدها نافذة اليمن أن قيادة مديرية جبل مراد والمشائخ جنبت المديرية القتال والحرب بعد أن تمكنت المليشيات الحوثية من قطع آخر طريق إمداد للمديرية تجاه قرية نجاء، وإسقاط مديرية الجوبة في الساعات الماضية .

وتعد قبائل مراد من أولى القبائل التي خرجت ضد المليشيات الحوثية منذ سبع سنوات، وخاضت اشرس المعارك في مختلف جبهات مأرب، في الوقت ذاته كان حزب الإصلاح المسيطر على الجيش يقوم بتهميش رجال مراد ومحاربتهم بشتى الوسائل.

وجاء في تدوينة الناشط حمزة عبدالله طليان المرادي : " ابشركم ان جبل مراد بفضل الله ثم قيادته الحكيمة ومشائخه وافراده تجنب الحرب والدمار ونتمنى من اخواننا في الجوبة ان يجنبوا ما تبقى من بلادهم وان ينقلوا المعركة الى صافر والمجمع".

ووجه رسالة إلى عامة أبناء مأرب قائلاً :" وليعلم جميع ابناء مأرب ان بقاء المجمع وصافر بيد الاخوان الذين خذلونا وباعونا للحوثي سوف يكون نقطة سوداء في تاريخ قبائل مأرب".

ودعا إلى :"يجب استدراج الحوثي في اسرع وقت ،

ذي ما يستدرجه الى المجمع وصافر ماهو مرادي".

وأوضح أن الهدف من تجنيب مديرية جبل مراد القتال هو خذلان قيادة الشرعية من الاخوان لمديرية العبدية التي حاصرها الحوثيين لأكثر من 23 يوما وتسليمها مع الأسلحة الثقيلة للمتمردين.

ويأتي تقدم الحوثيين وتساقط مديريات حريب والعبدية والجوبة، نتيجة خيانة حزب الإصلاح للشرعية والتحالف العربي بتسليم مديريات بيحان وعسيلان والعين في شبوة للمتمردين في 21 سبتمبر الماضي.

واكد حمزة المرادي، في تدوينة آخر ان قبلية مراد: "ضحينا بما يقارب اربعة الف شهيد وسبعة الف جريح وكنا اول من يكسر جحافل الحوثي عام ٢٠١٥ في قانية قبل ظهور الشرعية وما يسمى بالجيش الوطني وقبل تدخل التحالف العربي". 

وتابع :"وبعنا ما فوقنا وما تحتنا لاجل علاج الجرحى وتوفير الذخاير للمقاتلين وقاتلنا قتال الابطال في مختلف جبهات الجمهورية ولم نترك جبهه الا وطرحنا فيها شهداء وجرحى ورغم كل تلك التضحيات تم خذلاننا وبيعنا".

واردف : "تركونا نواجه الحوثي وتفرجوا فينا وحركوا جيوشهم وجحافلهم الى الجنوب لتحرير المحرر وبالمقابل واجهنا الحوثي ببنادقنا الشخصية وهو يهاجمنا بدباباته وطيرانه المسير ومدافعه وهاوناته".

https://web.facebook.com/AlRaziScan/?_rdc=1&_rdr

 

يحذر موقع (نافذة اليمن) الصحف والمواقع الالكترونية من إعادة نشر اي مواد خاصة بالموقع دون الإشارة إلى المصدر .