فساد وإرهاب وخيانات .. رصد لأبرز إنجازات سلطة بن عديو في شبوة 

عدن - نافذة اليمن - جعفر محمد

يتساءل المشهد السياسي والعسكري الحالي في محافظة شبوة، والوضع المُتَفَجِّر، حول متى ستتم إقالة الإخواني محافظ المحافظة بن عديو بعد سلسلة نهب وإرهاب وخيانات علنية بعدة وعناد المحافظة المليئة بالثروات والدعم العسكري المهول من التحالف العربي، وإحالته والسلطة المحلية إلى المحاكمة العادلة.

- توحيد القبائل.. سلاح شبوة لإنهاء هيمنة الإخوان والتصدي لزحف الحوثيين

- سلطة شبوة تمنع أهالي جردان من دخول عتق وتهدد أبناءها .. فيديو

ويتمتع الإخوان بثروات شبوة لتعلو امبراطورية أموالهم، حيث تضم المحافظة خمسة قطاعات نفطية منتجة هي قطاع جنة وقطاع عياد وقطاع شرق الحجر وقطاع الدامس وقطاع العقلة، وجميعها تحت سلطة عديو.

جرائم نهب وسطو

في وقت سابق بن عديو قطع أراضٍ في مخطط بجانب السجن المركزي بمدينة عتق لقيادات عسكرية إخوانية، من بينها محمد العوبان قائد القوات الخاصة بأبين، ومدير أمن أبين أبو مشعل الكازمي، وقيادات أخرى لم يكشف المصدر أسماءها، ومنحت كمكافأة منه لتلك القيادات العسكرية على النجاح في تأمين الخط الدولي في مديرية أحور بمحافظة أبين

تبديد المال العام

في وضع معيشي صعب يعيشه أبناء محافظة النفط وغلاء فاحش وأزمات معيشية من غاز وارتفاع أسعار الغذاء والمشتقات، صرف عديو في وقت سابق بالشراكة الإخواني المدعو محمد سالم الأحمدي مدير الثقافة التابع لحزب الإصلاح (الذراع السياسية لتنظيم الإخوان الإرهابي)، في وقت سابق مبلغ 30 مليون ريال لإقامة مهرجان الفنون الذي عمل على هدر ثروات المحافظة في حين أن التكلفة الفعلية لا تتعدى الـ3 مليون ريال.

أغرق عتق بمياه الصرف الصحي 

استولى الإرهابي بن عديو على ميزانية مشروع إنشاء خط أنابيب للصرف الصحي بمقاس 24 بوصة للقضاء على أزمة طفح المجاري، لجعلها تنخفض ثماني بوصات فقط، للاستيلاء على ميزانية المشروع، مما أدى إلى إغراق مدينة عتق في مياه الصرف الصحي بشكل متواصل.

فساد وتجاوزات قانونية بالملايين 

في مطلع العام الجاري لمحافظة، أحمد الحامد مدير المالية في عتق، عاصمة المحافظة، أن المحافظ بن عديو، أعطى مقاولات بمليارات الريالات، بالأمر المباشر، ومن دون إجراء مناقصات رسمية وفقا للقانون اليمني.

وكان عديو ألغى المقاولات التي نص القانون على اجراءها لأي مبلغ يفوق 3 ملايين ريال، ويعطي مقاولات بمليارات الريالات بالتكليف المباشر، في تجاوز كبير لقانون المناقصات،حيث أن إجمالي ما يتم تحصيله من ضرائب القات في عتق 18 ثمانية عشر مليون ريال يوميا.

التلاعب بأسعار مشتقات شبوة لمآرب شخصية 

مارس عديو الفساد ببيع البترول والديزل بسعر السوق السوداء بأسعار باهضة في الوقت الذي يتم تزويدهم به بالسعر الرسمي، وكشفت وثائق رسمية نشرتها شركة النفط بساحل حضرموت قيامها بتزويد شركة النفط شبوة بالبترول والديزل بسعر مخفض والذي حدد سعر الدبة البترول والديزل (٩٤٠٠ ريال)  بينما في جميع محاط محافظة شبوة تباع بما يقارب (15 ألف ريال).

مشاريع بالملايين دون مناقصات رسمية

كشفت هيئة مكافحة الفساد في محافظة شبوة، مطلع عام 2020 عن تورط بن عديو، في ترسية مشاريع بالأمر المباشر، بملايين الدولارات، بدون إجراء مناقصات بالمخالفة للقانون، واعتمد ست مشاريع بدون مناقصات وتمويلها من خزينة المحافظة، بدون الإعلان عن مناقصة تضمن التنافسية وحفظ المال العام.

خيانات عسكرية 

ومؤخراً بعد أن نهب عديو كل ثروات المحافظة، يستعد لتسليمها إلى مليشيات الحوثي بعد أن سلم 3 مديريات بعد اتفاقيات غير علنية بينهم، ويستعد لتمهيد الطريق إلى عتق، حيث وثق مقطع فيديو يوم السبت، مداخل عتق ونقاط الإخوان جميعها فاضية بعد أن انسحبوا، الأمر الذي أصبح من السهولة دخول الحوثي والسيطرة عليها دون أي مواجهات. 

https://web.facebook.com/AlRaziScan/?_rdc=1&_rdr

 

يحذر موقع (نافذة اليمن) الصحف والمواقع الالكترونية من إعادة نشر اي مواد خاصة بالموقع دون الإشارة إلى المصدر .