#مهله_شبوه_للاخوان_اقتربت .. هل أوشكت ساعة النفير العام لقبائلها ؟!

نافذة اليمن - تقرير خاص 

 

تقترب المهلة التي منحتها قبائل شبوة للشرعية اليمنية من أجل إقالة سلطة المحافظة الإخوانية على الإنتهاء، ولم يتبقى منها سوى يومين إثنين .

وإجتمعت قبائل شبوة الثلاثاء الماضي في منطقة الوطاة بمديرية نصاب، بناءً على دعوة وجهها لهم الزعيم القبلي، عوض بن محمد الوزير العولقي، على خلفية الإنفلات الأمني وتدهور الأوضاع والخدمات التي تعيشها المحافظة وكذا خيانة تسليم بيحان لميليشيا الحوثي الإنقلابية .

وأصدرت القبائل بياناً تضمن العديد من المطالب أبرزها إقالة السلطة المحلية الحالية بقيادة الإخواني، محمد صالح بن عديو، وإستبدالها بأخرى قادرة على خدمة أبناء المحافظة وحماية وتحرير المحافظة من إختراقات الميليشيات الحوثية والجماعات الإرهابية .

يقول الأكاديمي، الدكتور، صدام عبدالله، في تغريدة على حسابه بتويتر، "تشهد شبوة احتقان شعبي ووقفات احتجاجية داخلية وخارجية للتعبير عن رفض التخادم الاخواني الحوثي على حساب ارض وابناء شبوة وتوج ذلك باجتماع قبلي شارك فيه الكل في منطقةالوطاة نتج عنه بيان يمهل السلطات الاخوانية بتنفيذ المطالب مالم سيكون هناك رد فعل لابناء شبوة" .

بدوره أشار الناشط، زيد بن يافع، إلى أن أبناء شبوة جاهزين ويضعون ثقتهم في التحالف العربي والمجلس الانتقالي الجنوبي لتحرير محافظتهم من جماعات التطرف الاخوانية الارهابية وجماعة الحوثي السلالية .

أما المتحدث باسم القوات المسلحة الجنوبية، محمد النقيب، فقال "إنها شبوة الشموخ ، لها غضبتها إن امهلت، ووثبتها إن نازلت، لها منطقها وجبروتها ومفاجأتها ورجالها وابطالها .. وإن لضراوتها في ساحات الوغى تاريخ يتجدد اجيالا وبطولات وامجاد" .

من جانبه الناشط السياسي وهيب حمود سعادي أشار إلى ما عانته شبوة من مشاكل وويلات والجرائم التي ترتكبها جماعة الاخوان بحق أبناء المحافظة من قتل وتعذيب وقمع ونهب للثروات، وتآمر مع الحوثي نحو إسقاط المحافظة بالكامل، وقال "يكفي إلى هنا،فشبوة اليوم تنادي الجميع للوقوف إلى جانب أبنائها لتحريرها من الإخوان والحوثي" .