وصول طلائع اللواء 11 عمالقة يعيد الأمان الى أبناء شبوة والإستعدادات جارية لعملية عسكرية واسعة 

نافذة اليمن - خاص

قال بيان صادر عن إعلام اللواء الحادي عشر عمالقة، أن وصول طلائع من قوات الوية العمالقة إلى محافظة شبوة اعاد الأمن والأمان إلى نفوس أبناء المحافظة الذين كانوا يخشون سقوط باقي مديريات المحافظة بيد ميليشيا الحوثي الإنقلابية المدعومة من إيران، مثلما حدث في مديريات بيحان .

وذكر البيان، أن طلائع اللواء الحادي عشر عمالقة  بقيادة الشيخ، عبدالرحمن الجعري، التي كانت أولى القوات الواصلة إلى شبوة حظيت بترحيب شعبي واسع تمثل بخروج العشرات من أبناء المحافظة إلى الشوارع للترحيب بهذه القوات والتعبير عن فرحتهم بوصولها .

واضاف البيان أنه يجري حالياً الإستعداد لتنفيذ عملية عسكرية واسعة لتحرير وتامين المناطق التي سقطت بيد الميليشيات الحوثية ممثلة بمديريات بيحان (بيحان - عين - عسيلان) .. منوهاً بإن هذه التحركات تأتي في إطار توجيهات ومتابعة مباشرة من القائد العام لألوية العمالقة العميد، عبدالرحمن المحرمي وأن الأيام القادمة ستحمل العديد من الأخبار السارة .

وفي وقت سابق، أعلن المركز الإعلامي لألوية العمالقة، ان قوات عسكرية من ألوية العمالقة من جبهة الساحل الغربي إلى الساحل الشرقي بمحافظة شبوة . 

وذكر المركز أن تحرك ألوية العمالقة سيسهم في تحرير المديريات التي سقطت بيد مليشيات الحوثي في محافظة شبوة.