الإخواني محمد ناصر المقبلي .. عميل للمخابرات التركية في مؤسسة الرئاسة اليمنية

نافذة اليمن - خاص

كشفت مصادر يمنية في تركيا عن معلومات خاصة بشأن نشاط الإخواني محمد ناصر المقبلي، الذي صدر أمس قرار من مدير مكتب الرئاسة، الدكتور يحيى الشعيبي، قضى بتكليفه بمهام مدير دائرة الشباب بالرئاسة .

المقبلي موليد (1989 - محافظة اب) هو ناشط إخواني مقيم في تركيا، كان يعمل معداً للبرامج في قناة بلقيس المملوكة للناشطة توكل كرمان، ومعروف بإرتباطه الوثيق بتيار الاخوان الموالي لقطر وتركيا والمعادي للتحالف العربي حسبما أظهرته منشوراته وتدويناته على حساباته الشخصية بالفيسبوك وتويتر .

وقالت المصادر، لـ(نافذة اليمن)إن المقبلي مرتبط بكل نشاط يمني - تركي معادي للتحالف العربي والشرعية وله أنشطة متعددة مع المخابرات التركية ضد اليمنيين المقيمين في أسطنبول .. لافتة إلى أن المقبلي يعتبر أحد المقربين من ياسين اقطاي مستشار الرئيس التركي رجب طيب اردوغان في حزب العدالة والتنمية .

وأشارت المصادر إلى أن المقبلي يملك شركة إستيراد وتصدير كانت واجهة لأنشطته المشبوهة التي شملت إستقطاب الشباب اليمني إلى تركيا بزعم العمل والقيام بتجنيدهم لصالح المخابرات التركية وتنظيم الإخوان .

واضافت المصادر أن المقبلي الذي كان أمين عام لما يسمى مجلس شباب الثورة الذي تزعمته كرمان، عمل مع مراكز بحث عربية وتركية تابعة للإخوان لإعداد الدراسات والتقارير التي استهدفت التحالف العربي وعلى وجه الخصوص السعودية والإمارات ،وكذا مسؤولي الشرعية الرافضين للتدخلات التركية والقطرية بالشأن اليمني .

وتحدثت المصادر عن تورط المقبلي في إرسال شباب من داخل اليمن للقتال في صفوف مرتزقة تركيا بالأراضي الليبية ويتسلم مبالغ مالية منتظمة من الناشطة الإخوانية توكل كرمان والحكومتين القطرية والتركية .

يشار إلى أن قرار تكليف المقبلي بدائرة الشباب في رئاسة الجمهورية أثارت غضباً محلياً واسعاً كونه يمثل إختراق اخواني تركي قطري لمؤسسة الرئاسة الجديدة التي جاء تشكيلها للتخلص من سيطرة هذا التيار على قرارها السياسي والعسكري.