فكرت بالانتحار عدة مرات.. اخترق حسابها ونشر صورها وناشط يحذر الشابات للحفاظ على صورهن

نافذة اليمن - خاص

حذر الناشط اليوتيوبر أحمد غازي، الشابات في اليمن، من خطر المهكرين بعد قيامه بنشر تفاصيل لما تعرضت له ضحية جديدة فكرت بالانتحار.

ونشر أحمد غازي محادثه واتس اب بينه وبين امرأة متزوجة وأم لعدة اطفال، اخترق حسابها أحد المهكرين الذي يتم في الاثناء تحديد هويته للوصول إليه.

وقال أحمد غازي في تدوينة رصدها نافذة اليمن على حسابه الرسمي بمنصة فيس بوك، أن هذه الحالة لم ترسل صورها مثل الضحايا السابقة، بل تعرضت لعملية تهكير، وسحب صورها من قبل الهكر الذي قام بنشرها على حساب بمنصة فيس بوك اغلقها الفريق الأمني.

وأشار غازي إلى أن الزوج متفهم للأمر وأهل الضحية كذلك وقفوا معاها بعد أن قام المهكر بنشر الصور الخاصة بها.

كما لفت إلى أن الأسرة لجأت إلى النيابة العامة والجهات المختصة التي قالت لهم أنها لا تستطيع مساعدتهم، دون أن يشير إلى المحافظة.

وفي ختام التدوينة حذر غازي الشابات اللواتي ينشرن صورهن في مواقع التواصل الاجتماعي بتأمين حساباتهن من الاختراق.

تدوينة الناشط اليوتيوبر أحمد غازي:

ايش ذنب هذه الاخت تعيش بهذا الرعب ؟
الاخت هذه ام لعدة اطفال ولم ترسل صورها لاي مخلوق مثل بعض الاخوات الطائشات بل تم اختراق حسابها في الاسناب والمبتز المنحط حول حياتها الى جحيم

بالرغم ان الزوج رجال والنعم فيه متفهم الوضع واسرة البنت كذلك تدعمها لكن لكم ان تتخيلوا حجم المعاناة التي تعيشها وهي تحت رحمة شخص وضيع متخفي خلف اسم مستعار

ابن السوق قد نشر صور لها لكن اغلقنا الصفحة وجاري تتبعه
وعندما نصل له سيتحول الى ذليل يبكي ويترجى منا الستر والعفو لكن اقولها ويمين احاسب عليه امام الله سأجعل من ابن السوق هذا عبرة لمن لا يعتبر وبنفضحة على رؤوس الاشهاد ورب العالمين بيسوقه الى عندي هي مسألة وقت لا اكثر

الشيء المؤسف ان الاسرة لجأت للنيابة وللجهات المختصة وكان ردهم صادم عفوا ما نقدر نفعل لكم شيء

نصيحة لكل اخت طالما توجد صور بحسابك في الانستا او الاسناب لا بد ان تقومي بتأمين حسابك وطرق التأمين ليست معقدة مجرد شوية خطوات وامورك بتكون تمام