حكومة الشرعية تطلق حملة رسمية لإغاثة سكان غـ ـزة

نافذة اليمن - عدن

أطلقت الحكومة الشرعية المعترف بها دولياً، يوم الثلاثاء، حملة رسمية وشعبية، لإغاثة الشعب الفلسطيني في قطاع غزة، الذي يتعرض لإبادة جماعية وجرائم حرب ترتكبها قوات الاحتلال الإسرائيلي منذ 46 يوم.

وجاء إقرار الحملة خلال اجتماع مجلس الوزراء الذي ترأسه الدكتور معين عبدالملك يوم الثلاثاء في العاصمة عدن، وفقاً لما أوردته وكالة أنباء سبأ.

وقالت وكالة أنباء سبأ الرسمية، إن الحملة تأتي امتدادا للمواقف اليمنية الثابتة في دعم الشعب الفلسطيني وحقوقه المشروعة.

وركز الاجتماع المشترك للحكومة والقطاع الخاص، على سبل اسهام اليمن في رفع المعاناة عن المدنيين وبذل كل ما من شأنه تخفيف التداعيات المأساوية التي يعانيها سكان غزة.

وخرج الاجتماع بقرار تشكيل لجنة مشتركة من الحكومة والقطاع الخاص لتحديد الاحتياجات الإنسانية للفلسطينيين، وايصالها بالتنسيق ومساندة جمهورية مصر العربية.

و أقرّ الاجتماع توسيع حملات الدعم من خلال الحكومة والقطاع الخاص والشعب اليمني في كافة المحافظات الواقعة ضمن نفوذ الحكومة.

كما جددت الحكومة التأكيد على ضرورة اتخاذ الخطوات اللازمة من أجل وقف جرائم الاحتلال الصهيوني وجرائم الابادة المستمرة في حق الشعب الفلسطيني، وتوفير الاغاثة العاجلة والكافية للشعب الفلسطيني المحاصر في غزة الصامدة وفي الضفة الغربية، وصولاً إلى انهاء الاحتلال واقامة الدولة الفلسطينية المستقلة كاملة السيادة.