الأمم المتحدة توقف المساعدات في جميع مناطق الحوثي.. بسبب سلطة صنعاء الانقلابية

نافذة اليمن - عدن

أوقف برنامج الغذاء العالمي التابع للأمم المتحدة، المساعدات الإنسانية في جميع المناطق التي تسيطر عليها مليشيا الحوثي، وفق إعلان رسمي له.

وذكر بيان صادر عن البرنامج، اليوم الثلاثاء، إنه سيوقف "المساعدات الغذائية العامة في المناطق اليمنية الخاضعة لسلطات صنعاء، بسبب محدودية التمويل وعدم التوصل الى الاتفاق مع السلطات من أجل تنفيذ برنامج أصغر يتناسب مع الموارد المتاحة للأسر الأشد ضعفاً واحتياجاً".  

وأضاف بيان البرنامج الأممي، أن القرار الذي تم اتخاذه يأتي بالتشاور مع الجهات المانحة، بعد ما يقرب من عام من المفاوضات، والتي لم يتم خلالها التوصل إلى اتفاق لخفض عدد الأشخاص المستفيدين من المساعدات الغذائية المباشرة من 9.5 مليون إلى 6.5 مليون شخص.  

ولفت البيان إلى أن "مخزون الغذاء بدأ بالنفاذ في المناطق الخاضعة لسلطات صنعاء بشكل كامل تقريبا، وقد يستغرق استئناف المساعدات الغذائية، حتى في ظل التوصل إلى اتفاق فوري مع السلطات، ما يقارب أربعة أشهر بسبب انقطاع سلسلة الإمداد للمساعدات الغذائية الإنسانية".

وأشار إلى أن برنامج الأغذية العالمي سيواصل برامجه المتعلقة بتعزيز القدرة على الصمود وسبل العيش والتغذية والوجبات المدرسية للحد من تأثير التوقف المؤقت لتوزيع الأغذية ورهناً بتوفر التمويل اللازم وكذا تعاون السلطات في صنعاء.  

وأكد أن عمليات توزيع المساعدات الغذائية العامة في مناطق سيطرة الحكومة ستستمر مع التركيز بشكل أكبر على الأسر الأشد ضعفاً واحتياجاً، بما يتماشى مع التغيرات في الموارد التي تم الإعلان عنها في أغسطس الماضي.