مساحات صديقة في تعز في ظل الحرب والحصار

نافذة اليمن - متابعات

تستمر في تعز فعاليات برنامج المساحات الصديقة للأطفال, الذي تنظمه منظمة (نهضة يمن), بالتعاون مع مكتب الشئون الاجتماعية والعمل في المحافظة.

 

ويقام البرنامج بالتنسيق مع منظمات المجتمع المدني في المحافظة, وبتمويل من منظمة اليونيسيف, ويشرف عليه مكتب الشئون الاجتماعية بتعز في أكثر من مديرية.

 

وتهدف المساحات الصديقة إلى إيجاد البديل للأطفال في ظل الحرب والحصار, وتوفير بيئة آمنة لهم, وإشراكهم في الأنشطة والفعاليات المجتمعية, وتوفير فرصة للعب والنمو, والتكيف مع الأوضاع التي تمر بها المحافظة.

 

ويتيح البرنامج للمنظمات المشاركة فيه فرصة تقديم الدعم النفسي والاجتماعي للأطفال المتأثرين بحالات الطوارئ, وإيجاد متنفس لهم للتعبير عن أفكارهم وميولهم, بما يمكنهم من توظيف المهارات الحياتية, وتوعيتهم بالرسائل المتعلقة بقضاياهم الخاصة.

 

منظمة نهضة يمن اختارت نادي الرشيد الرياضي والاجتماعي كمساحة صديقة في مديرية القاهرة, وتم تخصيصها للأطفال, بواقع أربعة أيام في الأسبوع.

 

يذكر أن البرنامج يديره فريق من المتطوعين المختصين بالتعامل مع الأطفال, ويستمر العمل في البرنامج لمدة ثلاثة أشهر.