مستشفى الثورة في تعز يعاني من معوقات قد تؤدي الي توقف العمل

صورة المستشفى

حفظ الصورة
نافذة اليمن - متابعات

قالت هيئة مستشفى الثورة في تعز إنها تواجه معوقات قد تؤدي لتوقف العمل بشكل نهائي في مركز الطوارىء خلال اسبوع.

 

وأوضح بيان صادر عن ادارة هيئة مستشفى الثورة بتعز إن المستشفى يواجه مشاكل في الكهرباء، بعد تعطل المولد الوحيد بفعل الربط العشوائي للكهرباء إلى خارج المستشفى من قبل اشخاص وبقوة السلاح.

 

وأشار إلى إنه يتم حالياً استخدام مولد المختبر المركزي والذي لا يكفي سوى لتغطية بعض الخدمات.

 

كما قالت الهيئة "إن هناك اعتداءات متكررة على الكادر الفني والمهني كان اخرها الاعتداء على مدير التموين الطبي والعاملين في العناية المركزة وقسم الأسعاف. مؤكدة إن أكبر عائق خلال الفترة الحالية هو عدم تسديد مستحقات الكادر العامل في مركز الطوارئ.

 

وأوضح البيان إن قسم الاسعاف في مركز الطوارئ استقبل اكثر من تسعة ألف جريح من منتصف سبتمبر 2015 وحتى نهاية يونيو 2016، بالاضافة إلى تمكن غرفة العمليات على تنفيذ خمسة الف عملية جراحية خلال نفس الفترة، واستقبال أكثر من ثلاثين ألف حالة مرضية، و35 ألف حالة غسيل كلى.

 

مشددة على إن هيئة المستشفى ارسلت أكثر من مذكرة تشرح فيها وضعها لمحافظ تعز واللجنة الطبية العليا. واهابت الهيئة الجهات الرسمية والمعنية لتحمل مسؤوليتها حيال ما تواجهه خاصة في ظل الظروف الاستثنائية التي تمر بها مدينة تعز خلال الفترة الماضية.